اليمن.. العاصمة المؤقتة تستكمل ترتيبات استقبال الحكومة الجديدة المقرر وصولها غدا الأربعاء

ديبريفر
2020-12-29 | منذ 2 شهر

عدن

عدن (ديبريفر) من المقرر أن تصل الحكومة اليمنية الجديدة إلى العاصمة المؤقتة عدن، غدا الأربعاء، بعد أسبوع تقريبا من أدائها اليمين الدستورية أمام الرئيس عبدربه منصور هادي، وفق ما أكدت مصادر إعلامية وثيقة الإطلاع.

وكانت قوات التحالف السعودي الإماراتي والسلطات المحلية في العاصمة اليمنية المؤقتة، استكملت كافة الترتيبات لاستقبال حكومة الشراكة الجديدة، التي تضم 24 حقيبة وزارية مناصفة بين الشمال والجنوب.

وستتولي قوات سعودية ويمنية مسؤولية تأمين المنطقة التي تربط مقر إقامة الوزراء في قصر معاشيق الرئاسي مع مقر الأمانة العامة لمجلس الوزراء في مديرية خور مكسر،التي ستشهد عقد جلسات مجلس الوزراء.

ويوم الأحد الماضي، دفعت السعودية بتعزيزات عسكرية إضافية تشمل آليات مختلفة وجنود إلى مديرية صيرة التي يقع في نطاقها قصر معاشيق الرئاسي بمدينة كريتر، بهدف تأمين مقر إقامة الحكومة الجديدة التي كان مقرراً وصولها مطلع الأسبوع.

وتزامنت تلك التعزيزات، مع إجتماع إستثنائي ضم السلطة المحلية وقادة الوحدات والأجهزة الأمنية والتنفيذية في عدن،جرى خلاله مناقشة الترتيبات النهائية لاستقبال الحكومة عند وصولها من العاصمة السعودية الرياض.

وقال بيان رسمي اصدره المكتب الاعلامي للمحافظ أحمد لملس، إن الاجتماع ناقش كافة الترتيبات لاستقبال الحكومة، وفي مقدمتها قوائم المستقبلين من مسؤولين مدنيين وعسكريين وشخصيات اجتماعية وإعلاميين، كما أقر المجتمعون مراسم الاستقبال في المطار، وخط سير موكب الحكومة والتجهيزات الأمنية.

ولا يُعرف ما إذا كان وزير الإدارة المحلية، حسين الأغبري، سيلتحق بالحكومة الجديدة إلى عدن رغم عدم تأدية اليمين الدستورية في الرياض أمام الرئيس عبد ربه منصور هادي، والاكتفاء بمراسم افتراضية عبر الإنترنت، أو أن التنظيم الناصري الذي ينتمي إليه سينفذ تهديداته وينسحب رسمياً من الحكومة.

ويرى عدد من المراقبين، بأن الحكومة الجديدة، لن يكون بمقدورها ممارسة مهامها بشكل طبيعي وفي ظل أجواء ملائمة، طالما ظلت الهيمنة العسكرية والأمنية للمجلس الانتقالي على العاصمة المؤقتة عدن.

 مؤكدين، بأن الحكومة ستبقى، شبه مشلولة وستجد نفسها محاصرة، على الأرجح، في قصر معاشيق الرئاسي.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet