الأمم المتحدة تصف هجوم عدن بالمؤسف وتؤكد دعمها لجهود السلام

ديبريفر
2020-12-31 | منذ 3 أسبوع

أنطونيو غوتيريش

نيويورك (ديبريفر) - وصف الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، اليوم الخميس، الهجوم على مطار عدن الدولي، جنوبي اليمن، بـ"المؤسف"، مؤكداً الالتزام بدعم جهود السلام في البلد الذي يشهد صراعاً دموياً منذ سنوات.
وقال بيان لفرحان حق نائب المتحدث الرسمي باسم غوتيريش،  "يدين الأمين العام للأمم المتحدة الهجوم المؤسف على مطار عدن بعد وقت قصير من وصول الحكومة الجديدة، ما أدى إلى مقتل وإصابة العشرات من الأشخاص".
وأكد البيان التزام الأمم المتحدة الثابت بدعم الجهود المبذولة لاستئناف عملية سياسية بقيادة يمنية للتوصل إلى تسوية شاملة وتفاوضية للصراع.
وقتل وأصيب 135 شخصاً يوم الأربعاء، إثر هجوم على مطار عدن وقع بعد وقت قصير من وصول طائرة تقل الحكومة اليمنية الجديدة المعترف بها دولياً قادمة من السعودية.
واتهمت وزارة الخارجية في الحكومة اليمنية، جماعة أنصار الله (الحوثيين) باستهداف مطار عدن الدولي، مؤكدة أن "الدلائل تشير إلى أن جماعة الحوثيين استهدفت المطار بـ4 صواريخ باليستية"، فيما نفت الجماعة مسؤوليتها، وقالت إن التفجيرات هي نتيجة صراع من سمتهم "مرتزقة".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet