الولايات المتحدة : الهجوم على مطار عدن يظهر نوايا خبيثة لزعزعة استقرار اليمن

ديبريفر
2020-12-31 | منذ 4 أسبوع

الهجوم على مطار عدن

واشنطن (ديبريفر) - أدانت الولايات المتحدة الأمريكية، اليوم الخميس، بشدة الهجوم الذي استهدف مطار عدن جنوبي اليمن بعد وقت قصير من وصول طائرة تقل الحكومة اليمنية الجديدة قادمة من السعودية .
وقالت وزارة الخارجية الأمريكية في بيان إن الهجوم يظهر نوايا خبيثة لمن يحاولون زعزعة استقرار اليمن، معربة عن شعورها بحزن عميق لفقدان الأرواح.
وأكدت أن الهجمات لن توقف أو تقوض الجهود المبذولة لإنهاء الأزمة اليمنية، مشددة على ضرورة وقف أعمال العنف في اليمن وتقديم الجناة إلى العدالة.
كما أكدت دعمها للحكومة الشرعية اليمنية من أجل مستقبل أفضل لليمنيين.
من جهتها اعتبرت وزارة الدفاع الأمريكية الهجوم على مطار عدن "اعتداء غير مقبول"، ودعت إلى العمل من أجل الاستقرار والأمن في اليمن.
وكانت عدة دول وجهات دولية أدانت الهجوم الذي استهدف مطار عدن الدولي صباح الأربعاء بالتزامن مع وصول الحكومة اليمنية الجديدة  إليه بعد يومين من أدائها اليمين الدستورية في مقر إقامة الرئيس المعترف به دوليا عبد ربه منصور هادي في العاصمة السعودية الرياض.
وأدى الهجوم إلى مقتل 25 شخصا وإصابة 110 آخرين على الأقل، بحسب وزارة الصحة العامة والسكان في الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً.
واتهمت وزارة الخارجية في الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، جماعة أنصار الله (الحوثيين) باستهداف مطار عدن الدولي، مؤكدة أن "الدلائل تشير إلى أن جماعة الحوثيين استهدفت المطار بـ4 صواريخ باليستية"، فيما نفت الجماعة مسؤوليتها، وقالت إن التفجيرات هي نتيجة صراع من سمتهم "مرتزقة".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet