القربي: المصالحة الخليجية محطة فارقة ينبغي التأسيس عليها لحل الأزمة في اليمن

ديبريفر
2021-01-05 | منذ 2 أسبوع

ابو بكر القربي

القاهرة (ديبريفر) - عبر وزير الخارجية اليمني الأسبق أبوبكر القربي عن أمنياته بأن تجني اليمن ثمار المصالحة الخليجية من خلال إيجاد حل شامل ومستدام للأزمة التي طحنت البلاد، وتوجيه كافة الجهود لإنهاء الحرب و إعادة الاعمار.

وقال في تغريدة له، الثلاثاء، على موقعه الرسمي في تويتر، "مع احتفال شعوب وقادة مجلس التعاون بحل خلافهم والتصالح فيما بينهم دون تدخل خارجي، نأمل في اليمن أن نجني ثمرة هذا التصالح بتبنيهم حل يمني يمني للازمة اليمنية وتوجيه جهودهم لإنهاء الحرب و إعادة الاعمار".

وأضاف، إن "استقرار اليمن ووحدته ضمان حقيقي لحماية الامن القومي لدول مجلس التعاون".

وتأتي تصريحات الوزير اليمني الأسبق، بالتزامن مع فعاليات قمة مجلس التعاون الخليجي التي تستضيفها مدينة العلا السعودية، والتي ستشهد التوقيع على إتفاق للمصالحة بين السعودية والإمارات والبحرين مع قطر بعد سنوات من القطيعة والخلافات.

ويتضمن اتفاق المصالحة التأكيد على التضامن والاستقرار الخليجي والعربي والإسلامي، حسبما ذكرت قيادات خليجية رفيعة المستوى.

وتشهد اليمن منذ ستة أعوام حربا مدمرة بين قوات الحكومة الشرعية مدعومة من تحالف عسكري تقوده السعودية وبين جماعة انصار الله (الحوثيين) الموالية لإيران، ماتسبب في وقوع مئات الآلاف من الضحايا، ودفع بملايين اليمنيين نحو حافة المجاعة وفقا لتقارير المنظمات الدولية.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet