الرئيس هادي: جماعة الحوثي ترفض السلام ولا رغبة لديها في وقف الحرب

ديبريفر
2021-01-06 | منذ 2 شهر

عبدربه منصور هادي

الرياض (ديبريفر) - قال الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي أن جميع الجهود المبذولة لتحقيق السلام في البلد قوبلت بتمادي وعنجهية جماعة أنصار الله (الحوثيين) الموالية لإيران.

وأضاف لدى إستقباله، الاربعاء في مقر إقامته بالرياض، المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن "مارتن غريفيث"، إن جماعة الحوثي تثبت يوما بعد أخر بأنها لاتريد السلام وإيقاف الحرب.

متهماً إياها بالعمل على تنفيذ أجندة إيران الرامية لزعزعة أمن واستقرار اليمن والمنطقة، وتهديد الملاحة الدولية من خلال نهجها وسلوكها العدواني المتجسد في استهداف المدنيين الأبرياء، وأخرها ماحدث من إستهداف لمطار عدن المدني.

وأشار الرئيس هادي إلى ان قصف مطار عدن المدني، وإستهداف الحكومة والمدنيين بالصواريخ ،
عملٍ ارهابيٍ غادر ٍوجبان يؤكد على سلوك ونهج مليشيات الاجرام واعداء الحياة والسلام.

مجددا تأكيده، أن "تدخل ايران الفاضح في الشأن اليمني ودعمها الميداني للحوثيين، من خلال  مايسمى سفيرها في صنعاء ونشاطه واعماله وتواجده المخالف للاعراف والقوانين الدبلوماسية والدولية، أمر مرفوض ويتطلب وقفة حازمة من المجتمع الدولي.

من جانبه، ثمن المبعوث الاممي الخاص لليمن، جهود الرئيس عبدربه منصور هادي وحكومته الشرعية في العمل على تحقيق الامن والاستقرار والسلام الذي ينشده الشعب اليمني.

ووصل المبعوث الأممي في وقت سابق، الثلاثاء إلى العاصمة السعودية الرياض، في مستهل جولة جديدة ستشمل كلاً من عدن وصنعاء والتي سيجري خلالها عدد من اللقاءات مع ممثلي الحكومة الشرعية وجماعة انصار الله (الحوثيين).

وكانت مصادر مطلعة على ملف الأزمة اليمنية أفادت بأن المبعوث الأممي مارتن غريفيث يعتزم إجراء سلسلة من الاجتماعات المباشرة بين الحكومة اليمنية وجماعة أنصار الله (الحوثيين).

وبحسب المصادر، يعتقد غريفيث بأن الأجواء الإيجابية المصاحبة لتشكيل حكومة الكفاءات السياسية المنبثقة عن اتفاق الرياض، وعودتها إلى عدن تمثل نقطة مهمة من شأنها المساعدة في بدء المشاورات السياسية الشاملة لمسودة الإعلان المشترك.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet