وساطة عسكرية تنجح في إحتواء خلاف مسلح بين حراس الجمهورية والمقاومة التهامية

ديبريفر
2021-01-08 | منذ 2 شهر

أرشيف

الحديدة (ديبريفر) - قالت مصادر محلية أن وساطة من قيادات بارزة في القوات المشتركة نجحت الجمعة في إحتواء الخلاف الذي نشب بين أفراد من ألوية حراس الجمهورية وأخرين يتبعون ألوية المقاومة التهامية، في ضواحي مدينة المخاء غربي اليمن.

وأدى الخلاف إلى إندلاع اشتباكات مسلحة، بين الطرفين، استخدمت فيها مختلف انواع الأسلحة الخفيفة والمتوسطة، مخلفة قتيلين وعدد من الجرحى.

وبحسب المصادر فإن عنصرين قُتلا وأصيب اثنان آخرين في المواجهات التي توقفت عقب دخول وساطات تضم قادة من "القوات المشتركة" بالساحل الغربي، التي تضم"العمالقة" و"المقاومة التهامية" وقوات "حراس الجمهورية".
ويقود العميد طارق محمد صالح نجل شقيق الرئيس السابق علي عبدالله صالح ألوية حراس الجمهورية، فيما يتزعم قوات المقاومة التهامية الشيخ عبد الرحمن حُجري، ضمن ما يعرف بالقوات المشتركة المدعومة إماراتيا، وتضم أيضا ألوية العمالقة الجنوبية.

 ونجحت القوات المشتركة منتصف العام 2018 في تحقيق إنتصارات ميدانية كبيرة والسيطرة على مساحات واسعة وصولا لمشارف مدينة الحديدة في الساحل الغربي لليمن، عقب معارك شرسة مع أنصار الله (الحوثيين).


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet