الصين تدعو إلى تسريع العملية السياسية في اليمن

ديبريفر
2021-01-15 | منذ 1 شهر

الصين قلقة من التأثير السياسي والإنساني المحتمل لتصنيف الحوثيين منظمة إرهابية

نيويورك (ديبريفر) - دعا مندوب الصين الدائم لدى الأمم المتحدة تشانغ جيون يوم الخميس، إلى تسريع العملية السياسية في اليمن، مؤكداً أن الحوار هو السبيل الوحيد لإنهاء الصراع هناك.  
وقال جيون في اجتماع افتراضي لمجلس الأمن الدولي بشأن اليمن إن "العملية السياسية الشاملة والجامعة التي تقودها الأمم المتحدة هي السبيل الوحيد لإنهاء الصراع في اليمن".
وشدد على بذل جهود "لتسريع العملية السياسية" مشيراً إلى أن هذا هو الهدف الأساسي الذي يتعين على جميع الأطراف في المجتمع الدولي القيام بدور بنّاء من أجله.
وبشأن قرار الولايات المتحدة الأمريكية تصنيف جماعة أنصار الله (الحوثيين) منظمة إرهابية، قال المندوب الصيني، "أُحيطت الصين علما بالقرار الذي أعلنته دولة معينة ضد الحوثيين. نتفق مع الأمم المتحدة والعديد من الدول في تقييماتهم. ونحن قلقون للغاية من التأثير السياسي والإنساني المحتمل لهذه الخطوة".
واعتبر أداء الحكومة اليمنية الجديدة المعترف بها دولياً، اليمين الدستورية الشهر الماضي، تقدم رئيسي في تنفيذ اتفاق الرياض، وخطوة مهمة باتجاه استقرار الوضع في اليمن، وتحسين مؤسسات الدولة، وتعزيز التعاون السياسي بين الأطراف.
ومنذ نحو ست سنوات يشهد اليمن صراعاً دموياً بين الحكومة المعترف بها دولياً مدعومة بتحالف عربي تقوده السعودية، وبين جماعة أنصار الله (الحوثيين) المدعومة من إيران، أدى إلى إحدى أسوأ الأزمات الإنسانية بالعالم، حيث بات 80 بالمئة من السكان بحاجة إلى مساعدات.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet