أنصار "الحوثي" يتظاهرون تنديداً بتصنيف واشنطن للجماعة منظمة إرهابية

ديبريفر
2021-01-25 | منذ 3 شهر

تظاهرات في عدد من المدن اليمنية تنديداً بتصنيف الولايات المتحدة لجماعة الحوثي منظمة إرهابية

صنعاء (ديبريفر) - شهدت العاصمة اليمنية صنعاء، والمحافظات والمناطق الواقعة تحت سيطرة جماعة أنصار الله(الحوثيين) شمال وغرب البلاد، تظاهرات حاشدة، الإثنين، تنديداً بتصنيف واشنطن للجماعة منظمة إرهابية أجنبية.
ورفع عشرات الآلاف من المتظاهرين شعارات منددة بالتصنيف الأمريكي، واستمرار التحالف الذي تقوده السعودية في عدوانه وحصاره على اليمن بدعم أمريكي.
واتهمت البيانات الصادرة عن المسيرات الحوثية الاحتجاجية "الولايات المتحدة بقيادة العدوان على اليمن، وارتكاب انتهاكات بحق الشعب اليمني، من خلال قتل الأطفال والنساء واستهداف الأسواق".
وكانت جماعة الحوثي دعت عقب ساعات من بدء سريان قرار التصنيف الأمريكي الثلاثاء الماضي، إلى الخروج في تظاهرات منددة بالقرار.
وقال الناطق الرسمي لجماعة الحوثي، محمد عبدالسلام، على حسابه في "تويتر"، "هذا هو اليمن العزيز بموقفه الإنساني والثوري والمحق في مواجهة أمريكا وتحالفها الاجرامي".
وتابع" والشعب ماضٍ قدما في معركة التحرر حتى إنهاء العدوان وكسر الحصار واستعادة كامل السيادة والاستقلال".
واعتبر بيان صادر عن تظاهرة صنعاء اليوم الإثنين، أن التصنيف الأميركي لحركة أنصار الله "جماعة إرهابية"، جاء تتويجاً للممارسات العدوانية الأميركية على اليمن، وتعبيراً عن "فشل ذريع أمام صمود شعبنا".
وأشار إلى أن "تحالف العدوان الأميركي على اليمن هو عن حق تحالف الإرهابيين أنظمةً وجماعات"، حيث "القاعدة" و"داعش" يقاتلون في "صفوف معسكر دول العدوان براياتهم وأعلامهم".
مؤكداً أن التصنيف الأمريكي "لن يمنع الشعب من مواصلة معركته الوطنية وواجبه في دحر العدوان"، مشدداً على أن "زمن الوصاية الأجنبية الاستعمارية على اليمن انتهى".
وقال البيان إن "على دول العدوان أن تيأس أنها بعدوانها وحصارها وضغوطها السياسية والاقتصادية ستعيد عجلة الزمن إلى الوراء".
وكانت الخارجية الأمريكية، أعلنت الجمعة، إنها ستراجع قرار تصنيف جماعة الحوثي في اليمن، منظمة إرهابية في "أقرب وقت ممكن".
وفي وقت سابق من الأسبوع الماضي، أكد مرشح الرئيس الأمريكي جو بايدن لمنصب وزير الخارجية، أنتوني بلينكين، أن "واشنطن ستلقي نظرة على التصنيف".
والثلاثاء الماضي، أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية دخول قرار تصنيف جماعة الحوثي كمنظمة إرهابية، بعد أسبوع واحد من إعلان وزير الخارجية المنتهية ولايته مايك بومبيو هذا التصنيف، وسط مخاوف شديدة من تفاقم الأوضاع الإنسانية السيئة في البلد المطحون بفعل الحرب المشتعلة فيه منذ ستة أعوام.
وأثار القرار الأمريكي، ردود أفعال متباينة في الأوساط المحلية والدولية، بشأن تداعيات ذلك التصنيف وانعكاساته على العملية السياسية والأوضاع الإنسانية في اليمن.
وفرضت واشنطن عقوبات على زعيم الجماعة عبدالملك الحوثي، واثنين من القيادات البارزة في الجماعة هما عبدالخالق الحوثي، وعبدالله يحيى الحاكم.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet