الحوثيون يتهمون حزب الإصلاح بالتحكم في ملف الأسرى مما يصعب فرص التوصل لاتفاق

ديبريفر
2021-02-06 | منذ 3 شهر

عبدالقادر المرتضى
عًمان (ديبريفر) – اتهمت جماعة أنصار الله الحوثيين) مساء الجمعة، حزب التجمع اليمني للإصلاح بمحاولة افشال جولة المفاوضات الجديدة الخاصة بملف الأسرى مع الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً.
وقال رئيس لجنة الأسرى التابعة لجماعة الحوثي، ورئيس وفدها المفاوض في عًمان، عبدالقادر المرتضى، على حسابه في "تويتر":" منذ اسبوعين ونحن نحاول بكل جهد انجاح هذه الجولة من المفاوضات للتخفيف من معاناة الأسرى، لكن للأسف هناك اصرار من مرتزقة العدوان على افشالها".
وتابع :" تحكّم (حزب الاصلاح) بملف الأسرى جعل التوصل لاتفاق فيه أكثر صعوبة نظراً لتركيزهم فقط على تحرير عناصرهم دون الاهتمام ببقية الأسرى من الأطراف الاخرى"..
وبدأت الأحد الماضي، في العاصمة الأردنية عمان جولة جديدة من مفاوضات ملف الأسرى في اليمن.
وقال مصدر في وفد الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً المفاوض، إن الجولة الجديدة ستبحث مسألة الإفراج عن رقم أكبر من المعتقلين والأسرى وليس العدد الذي كانت قد حددته مشاورات جنيف في سبتمبر الماضي، وهو 300 أسير حرب من الجانبين.
وحث المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث، الطرفين "على أن تتصدر أولويات مناقشاتهما إطلاق سراح جميع الأسرى والمحتجزين المرضى والجرحى وكبار السن والأطفال ".
كما دعا إلى "إطلاق سراح جميع المدنيين المحتجزين تعسفياً بمن فيهم النساء، على الفور دون أي قيد أو شرط".
ومنتصف أكتوبر الماضي، نُفذت أكبر عملية لتبادل الأسرى منذ اندلاع الحرب بين الحكومة وجماعة الحوثيين، وأطلق الطرفان بموجبها سراح 1056 أسيرا، برعاية الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر، في إطار اتفاق السويد الموقع قبل أكثر من عامين.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet