المبعوث الأممي لدى اليمن يعرب عن قلقه البالغ من استئناف الأعمال العدائية في مأرب

ديبريفر
2021-02-09 | منذ 3 شهر

مارتن غريفيث

عمًان (ديبريفر) - أعرب مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة الخاص إلى اليمن، مارتن غريفيث، الثلاثاء، عن قلقه البالغ إزاء استئناف ما وصفها بـ"الأعمال العدائية" في محافظة مأرب شرقي اليمن.
وقال غريفيث، على حسابه في "تويتر": "قلق للغاية من استئناف أنصار الله الحوثيين، للأعمال العدائية في محافظة مأرب، خاصة في وقت تجدد فيه الزخم الدبلوماسي لإنهاء الحرب في اليمن واستئناف العملية السياسية".
وشدد غريفيث، على أن "التسوية السياسية التفاوضية التي تلبي تطلعات الشعب اليمني، هي الحل الوحيد المستدام لإنهاء هذا الصراع".
وتجددت المعارك العنيفة في مأرب بين جماعة أنصار الله (الحوثيين)، والقوات الحكومية، بعد أيام قليلة على إعلان الإدارة الأمريكية الجديدة، اعادة النظر في تصنيف جماعة الحوثي منظمة إرهابية، وتعيين مبعوثاً خاص لليمن، وإعلان وقف الدعم الأمريكي للحرب في اليمن، ومبيعات الأسلحة للسعودية والإمارات.
ودعت الولايات المتحدة، والاتحاد الأوروبي وبريطانيا، في بيانات لها، جماعة الحوثي، إلى "الوقف الفوري لهجماتها العسكرية داخل الأراضي اليمنية والمملكة".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet