أنباء عن تعرض مدينة مأرب لهجوم صاروخي باليستي جديد

ديبريفر
2021-02-09 | منذ 3 شهر

قالت مصادر محلية أن مدينة مأرب شمالي شرقي اليمن تعرضت لثاني هجوم صاروخي باليستي خلال يومين، مساء الثلاثاء

مأرب (ديبريفر) - قالت مصادر محلية، مساء الثلاثاء، إن صاروخاً باليستياً يرجح أن جماعة أنصار الله(الحوثيين) أطلقته، سقط في مدينة مأرب شمالي شرقي اليمن.
وأكدت المصادر لوكالة "ديبريفر"، أن انفجار عنيف هز المدينة، إثر سقوط الصاروخ على مقر حكومي مدني وسط المدينة.
المصادر لم تذكر المزيد من التفاصيل حول الهجوم الصاروخي وحجم الأضرار الذي تسبب بها.
ولم يصدر أي بيان رسمي من السلطات المحلية التابعة للحكومة اليمنية المعترف بها دولياً بشأن الصاروخ، كما أن جماعة الحوثي لم تعلن مسؤوليتها عنه.
وكانت وزارة الدفاع في حكومة الشراكة اليمنية، المعترف بها دولياً، أعلنت الأحد الماضي، في بيان، مقتل 3 مدنيين وإصابة 3 آخرين، بصاروخ باليستي أطلقه الحوثيون على مأرب.
يأتي ذلك بالتزامن مع تصاعد المعارك في محافظتي مأرب والجوف، إثر تصعيد عسكري من قبل جماعة الحوثي، بعد أيام قليلة من قرارات الإدارة الأمريكية الجديدة، بشأن وقف دعم الولايات المتحدة للحرب في اليمن، ووقف مبيعات الأسلحة للسعودية والإمارات، وتعيين مبعوث خاص بها في اليمن، وإعلان وزارة خارجيتها مراجعة تصنيف جماعة الحوثي منظمة إرهابية.
وأعرب المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن، مارتن غريفيث، في وقت سابق الثلاثاء، عن قلقه البالغ" من استئناف أنصار الله الحوثيين، للأعمال العدائية في محافظة مأرب، خاصة في وقت تجدد فيه الزخم الدبلوماسي لإنهاء الحرب في اليمن واستئناف العملية السياسية".
وقال عبر تغريدة على حسابه في "تويتر"، إن "التسوية السياسية التفاوضية التي تلبي تطلعات الشعب اليمني، هي الحل الوحيد المستدام لإنهاء هذا الصراع".
وانتقدت جماعة الحوثي، على لسان ناطقها الرسمي، محمد عبدالسلام، تصريحات غريفيت، معتبرة أنه بتلك التصريحات جعل من نفسه "مبعوثاً لبلاده بريطانيا، بلباس أممي".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet