نهج دبلوماسي أمريكي سعودي لتسوية سياسية في اليمن

ديبريفر
2021-02-11 | منذ 3 أسبوع

نائب وزير الدفاع السعودي يلتقي المبعوثين الأممي والأمريكي إلى اليمن

واشنطن (ديبريفر) - قالت وزارة الخارجية الأمريكية، مساء الأربعاء، إن وزير الخارجية أنتوني بلينكن توصل مع نظيره السعودي فيصل بن فرحان إلى نهج دبلوماسي لتسوية سياسية في اليمن، وذلك بالتزامن مع مباحثات أجراها المبعوثان الأمريكي والأممي إلى اليمن في الرياض.
وأوضحت الخارجية الأمريكية في بيان إن بلينكن ناقش هاتفياً مع نظيره السعودي الجهود الدبلوماسية لإنهاء الحرب في اليمن عبر التفاوض وتعزيز دفاعات السعودية.
وقال بلينكن في تغريدة على "تويتر" إن السعودية شريك أمني مهم لواشنطن، وإن بلاده لن تقف مكتوفة الأيدي بينما يهاجم الحوثيون المملكة، على حد تعبيره، وذلك في إشارة إلى استهدافهم مطار أبها جنوبي السعودية الأربعاء.
وفي وقت سابق الأربعاء، التقى نائب وزير الدفاع السعودي الأمير خالد بن سلمان المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث ومبعوث الولايات المتحدة تيموثي ليندركينغ، وقالت مجلة فورين بوليسي إن الأخير يحمل رسالة عاجلة من الرئيس جو بايدن.
وأفادت وكالة الأنباء السعودية الرسمية "واس" بأن اللقاء المشترك ناقش مستجدات الأوضاع في اليمن، وموقف المملكة الثابت من دعم الشعب اليمني، والجهود المبذولة للتوصل إلى حل سياسي شامل وتحقيق الأمن والاستقرار في اليمن.
وأعرب الأمير السعودي عن تقدير المملكة لموقف المجتمع الدولي والولايات المتحدة الأمريكية، في رفض المساس بأمن المملكة والوقوف بوجه الممارسات العدائية لجماعة الحوثيين المدعومة من إيران في استهداف المدن والمدنيين، ومواصلتها الاعتداءات على محافظة مأرب وباقي المحافظات اليمنية.
وكانت السفارة الأمريكية في اليمن كشفت عن أن المبعوث الأمريكي التقى في الرياض مبعوث الأمم المتحدة لليمن مارتن غريفيث، لمناقشة إنهاء الحرب.
وبحث الجانبان سبل إنهاء الحرب واستراتيجيات تنفيذ وقف إطلاق النار وضمان وصول المساعدات الإنسانية لليمنيين.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet