وزير يمني: الحديث عن إنفراجة في ملف خزان صافر هدفه تضليل الرأي العام

ديبريفر
2021-02-16 | منذ 1 أسبوع

معمر الإرياني

عدن (ديبريفر) - اعتبرت الحكومة الشرعية المعترف بها دوليا في اليمن، الحديث عن انفراجه في ملف ناقلة النفط صافر، لايعدو عن كونه مجرد محاولات للتضليل والخداع.

وقال معمر الارياني وزير الاعلام والثقافة والسياحة أن التقارير المتعلقة بالتوصل لإنفراجة في هذا الملف مغلوطة وتهدف للتضليل الكبير على المجتمع الدولي والرأي العام اليمني والخارجي‏.

وكانت تقارير إعلامية، تحدثت في وقت سابق عن حدوث انفراجة قريبة في الملف، مع تمكن الأمم المتحدة من تأمين سفينة نرويجية متخصصة لأعمال الصيانة التي توقعت بأن تبدأ في إبريل القادمة، بعدما تأجل موعد وصول الفريق الأممي المكلف بأعمال التقييم والصيانة عدة مرات.

وأتهم الارياني جماعة أنصار الله (الحوثيين) المدعومة من إيران بمواصلة التلاعب بملف ناقلة النفط ‎صافر دون إكتراث بالمخاطر التي قد تحدثها هذه القنبلة الموقوتة والتسبب في أكبر كارثة بيئية، على جميع الدول المطلة على البحر الأحمر.

موضحاً أن جماعة الحوثي ماتزال تعطي وعوداً كاذبة للأمم المتحدة دون تحقيق اي تقدم لدرء مخاطر أكبر كارثة بيئية واقتصادية وإنسانية وشيكة تتهدد اليمن والمنطقة.

وأشار الوزير اليمني إلى ان مليشيا الحوثي تتخذ من ناقلة النفط ‎صافر التي تحتوي مليون و200 الف برميل، ملفاً لابتزاز المجتمع الدولي والامم المتحدة والمساومة لانتزاع مكاسب سياسية ومادية غير آبهة بالمخاطر الكارثية المترتبة على تسرب أو غرق أو انفجار الناقلة‏.

مطالبا المجتمع الدولي بالتحرم العاجل لتلافي حدوث الكارثة، واتخاذ مواقف أكثر صرامة للضغط على الحوثيين الذين أثبتوا انهم مجرد اداة لتخريب واشعال المنطقة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet