تعثر جولة المفاوضات الثانية الخاصة بملف الأسرى والمعتقلين اليمنيين

ديبريفر
2021-02-21 | منذ 5 يوم

عبدالقادر المرتضى

عمان (ديبريفر) - أعلن اليوم الأحد، في العاصمة الأردنية عمان انتهاء جولة المفاوضات اليمنية بشأن ملف الأسرى والمعتقلين بين الحكومة الشرعية المعترف بها دوليا وجماعة أنصار الله (الحوثيين)، دون إحراز أي تقدم.

ومن المنتظر أن يصدر في الساعات القليلة القادمة بيان رسمي للمبعوث الأممي الخاص الى اليمن مارتن غريفيث حول نتائج هذه الجولة من المفاوضات التي بدأت في 24 يناير الفائت.

وذكر عبدالقادر المرتضى رئيس الوفد المفاوض لجماعة الحوثي، أن المفاوضات الخاصة بملف الأسرى انتهت دون إحراز أي تقدم حقيقي.

وحمل المرتضى الحكومة الشرعية والتحالف السعودي الإماراتي، مسؤولية فشل هذه الجولة التي كان مقررا أن يتم التوصل من خلالها لإتفاق بإطلاق سراح دفعة جديدة من الأسرى والمعتقلين.

وقال رئيس الوفد الحوثي في تغريدات له على موقعه الرسمي بتويتر، "حاولنا بكل الطرق إنجاح مفاوضات عمان وقدمنا عدد من المقترحات المنصفة لتجاوز الخلافات لكن دون جدوى”.

وتبادل الطرفان المفاوضان (الشرعية والحوثيين) في الأيام الماضية الاتهامات بشأن السعي لإفشال المفاوضات بينهما.

والأسبوع الماضي، أبلغ المبعوث الأممي الى اليمن مارتن غريفيث مجلس الأمن الدولي، باستمرار انعقاد المشاورات التي تجري برعاية مكتبه في عمان "دون الوصل إلى اتفاق.

مجددا دعوته إلى إطلاق سراح جميع المحتجزين المرضى والجرحى وكبار السن والأطفال والمدنيين المحتجزين تعسفياً بمن فيهم النساء والصحافيين مباشرة دون قيد أو شرط.

وكانت المرحلة الأولى من المفاوضات، نجحت في إنجاز أكبر صفقة لتبادل الأسرى منذ بدء الحرب في اليمن، والتي شملت الإفراج عن 1081 محتجزا وأسيرا في أكتوبر الماضي، برعاية الأمم المتحدة وتيسير اللجنة الدولية للصليب الأحمر، بعد مفاوضات بين الجانبين استمرت لأكثر من سنتين.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet