الحكومة اليمنية: هجمات الحوثيين على الرياض جريمة حرب وتؤكد ارتهانهم لإيران

ديبريفر
2021-02-28 | منذ 2 شهر

اثار شظايا الصاروخ الذي استهدف الرياض

عدن (ديبريفر) - قالت الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، إن استهداف جماعة أنصار الله (الحوثيين) للعاصمة السعودية الرياض جريمة حرب تتطلب محاسبة الجماعة ووضع حد لتصرفاتها واستهتارها بالقوانين الدولية، معتبرة تلك "الهجمات الفاشلة"  تأكيد على نهج الحوثيين الإرهابية وارتهانهم بيد إيران لزعزعة أمن واستقرار المنطقة.
وأدانت الحكومة اليمنية في بيان صدر عن وزارة الخارجية مساء السبت هذه "الأعمال الإرهابية المتكررة" لجماعة الحوثيين "باعتبارها جريمة حرب تعرض حياة المدنيين للخطر".
وطالب البيان بـ "محاسبة الإرهابيين بما يتوافق مع القانون الدولي الإنساني ووضع حد لتصرفات الميليشيات الإرهابية واستهتارها بالقوانين والمواثيق الدولية واتخاذ كافة الاجراءات اللازمة للحفاظ على أمن واستقرار المنطقة".
وأكد البيان تأييد الحكومة اليمنية لكافة الإجراءات التي تتخذها المملكة في حماية أراضيها ومكافحتها للإرهاب للحفاظ على أمن واستقرار أراضيها وسلامة مواطنيها واستقرار المنطقة.
فيما قال وزير الإعلام والثقافة والسياحة في الحكومة اليمنية معمر الإرياني إن سلسلة الهجمات التي وصفها بـ "الفاشلة" التي نفذتها جماعة الحوثيين واستهدفت المدنيين والأعيان المدنية في السعودية، "تؤكد من جديد نهجها الإرهابي، وارتهانها كأداة بيد الحرس الثوري لتنفيذ السياسات الايرانية في زعزعة أمن واستقرار المنطقة"‏.
واعتبر في تغريدات على "تويتر" اليوم الأحد أن جماعة الحوثيين "تحاول عبر هذه الهجمات اصطناع انتصارات وهمية، والتغطية على هزائمها النكراء وخسائرها البشرية الفادحة التي تتكبدها بشكل يومي في مختلف جبهات القتال بمحافظة مأرب".
‏وطالب المجتمع الدولي والأمم المتحدة ومبعوثها الخاص لليمن مارتن غريفيث بإصدار إدانة واضحة لهجمات الحوثيين التي تستهدف السعودية والداخل اليمني.
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet