غريفيث وليندركينغ يلتزمان بالعمل من أجل إنهاء الصراع في اليمن عبر مفاوضات سياسية

ديبريفر
2021-03-10 | منذ 1 شهر

مارتن غريفيث

عمًان (ديبريفر) - أكد المبعوثان الأممي والأمريكي لدى اليمن، الثلاثاء، التزامهما بالعمل معاً من أجل التوصل إلى وقف لإطلاق النار في اليمن الذي يعاني من ويلات الحرب منذ أكثر من ست سنوات.
جاء خلال لقاء جمع مارتن غريفيث وتيموثي ليندركينغ، في العاصمة الأردنية عمان، وفقاً لما نشره حساب وزارة الخارجية الامريكية الخاص بمكتب شؤون الشرق الأدنى.
وأكد غريفيث وليندركينغ التزامها بالعمل معها لتحقيق وقف إطلاق النار في اليمن وإنهاء الصراع عبر "مفاوضات سياسية".
وبدأ المبعوث الأمريكي الخاص إلى اليمن، تيموثي ليندركينغ زيارة إلى دول الخليج في الـ22 من فبراير، تستمر 10 أيام، يبحث فيها سبل حل أزمة اليمن.
وعقد ليندركينغ، مباحثات مع مسؤولين يمنيين وسعوديين في الرياض، إضافة إلى مباحثات في مسقط مع وزير الخارجية العماني بدر البوسعيدي، وفي الدوحة مع محمد بن عبدالرحمن آل ثاني نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية القطري.
وتزامنت جولة المبعوث الأمريكي مع تصعيد عسكري غير مسبوق في اليمن.
وصعدت جماعة انصار الله(الحوثيين) عملياتها العسكرية في محافظة مأرب بهدف السيطرة عليها، كونها أهم معاقل القوات التابعة للحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، والمقر الرئيسي لوزارة دفاعها.
وأودت الحرب التي ستدخل عامها السابع بعد أيام قليلة، بحياة أكثر من 233 ألفا، وبات 80 بالمئة من السكان، البالغ عددهم نحو 30 مليون نسمة، يعتمدون على الدعم والمساعدات.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet