اليمن.. المجلس الانتقالي الجنوبي يلوح بعصا الطاعة عبر وزراءه في حكومة المناصفة

ديبريفر
2021-03-10 | منذ 2 شهر

علي عبدالله الكثيري
عدن (ديبريفر) - طلب المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات، مساء الثلاثاء، من وزرائه في حكومة المناصفة اليمنية المعترف بها دولياً، اتخاذ موقف واضح وحاسم، تجاه ما يحدث في العاصمة المؤقتة عدن وبقية المحافظات الجنوبية.

وقال المتحدث الرسمي باسم المجلس الانتقالي، علي عبدالله الكثيري، في بيان، اطلعت عليه "ديبريفر"، "أن الوضع المأساوي الذي تعيشه العاصمة عدن ومحافظات الجنوب، يعزز خيار المجلس بالانحياز الكامل لشعب الجنوب، ضد أي محاولات لتركيعه وتعذيبه.

وأضاف: "طلبنا من وزرائنا في حكومة المناصفة اتخاذ موقف واضح وحاسم تجاه ما يحدث لأهلنا في اجتماع الحكومة القادم، تجاه الجهات التي تفتعل الأزمات والانهيارات وحرب الخدمات وتمضي في تصعيدها لإخضاع أبناء الجنوب والإمعان في معاقبتهم".

وتابع: "ننتظر من حكومة المناصفة موقفا واضحاً من ذلك كله، مالم فإننا في المجلس الانتقالي الجنوبي لن نكون إلا مع شعبنا وخياراته المفتوحة"، الأمر الذي اعتبره مراقبون تلويحا بعصا الطاعة في وجه الحكومة، أو العودة الى مربع الأزمة بين طرفي الشرعية.

واتسعت دائرة الاحتجاجات الغاضبة على تردي الخدمات في العاصمة المؤقتة عدن بعد أشهر قليلة من إعلان حكومة المناصفة في ديسمبر ٢٠٢٠.

وقالت مصادر محلية إن محتجين غاضبون خرجوا في مدن الشيخ عثمان وكريتر والمنصورة والبريقة وإنماء السكنية ودار سعد، وأغلقوا عددا من الشوارع الرئيسية، وأحرقوا الإطارات، ومنعوا حركة السيارات.

وندد المحتجون بانقطاع التيار الكهربائي في جميع مديريات عدن الثمان، فضلا عن انعدام المشتقات النفطية والارتفاع الجنوني لأسعار السلع الأساسية.

وتشهد عدن منذ فجر الأحد مظاهرات غاضبة احتجاجا على سوء الأوضاع المعيشية وتردي الخدمات، لاسيما الكهرباء والمياه.

ومن المتوقع ازدياد الاحتقان في مدن المحافظة المختلفة، مع استمرار المشاكل في ظل عجز الحكومة والمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً، عن وضع حلول لمعالجتها.

ورغم عودة الحكومة إلى عدن، في 30 ديسمبر 2020، تنفيذاً لاتفاق الرياض، فإن قوات المجلس الانتقالي مازالت تسيطر على المحافظة، ولم تشهد الأوضاع الخدمية والاجتماعية تحسنا.

وتسيطر قوات المجلس الانتقالي الجنوبي المدعومة إماراتياً على عدن ولحج وأبين.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet