الحكومة اليمنية تناشد السعودية دعمها بوديعة مالية

ديبريفر
2021-03-11 | منذ 1 شهر

عدن (ديبريفر) - ناشدت الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، السعودية ودول التحالف العربي، بتقديم الدعم العاجل لإنقاذ العملة الوطنية بوديعة مالية، ومساعدتها على الوفاء بالتزاماتها الأساسية، وكذلك دعم المشتقات النفطية.
مناشدة الحكومة اليمنية جاءت خلال اجتماعها الدولي الأربعاء في عدن، وذلك إثر الانهيار القياسي للريال اليمني الذي تخطى حاجز الـ 900 أمام الدولار الواحد في المناطق الخاضعة لنفوذ الحكومة، وتصاعد رقعة الاحتجاجات ضدها جراء غياب الخدمات وارتفاع الأسعار.
وقالت وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" بنسختها في عدن والرياض إن مجلس الوزراء "ناشد المملكة العربية السعودية الشقيقة ودول تحالف دعم الشرعية العمل على تقديم الدعم العاجل للشعب اليمني في هذه الظروف الصعبة، خاصة في دعم المشتقات النفطية والعملة الوطنية بوديعة مالية ومساعدة الحكومة على الإيفاء بالتزاماتها الأساسية".
و تدارست الحكومة اليمنية الأوضاع الاقتصادية وتراجع سعر صرف العملة الوطنية وارتفاع أسعار المواد الغذائية الأساسية، والمعالجات التي أعدتها وتعمل عليها رغم جسامة التحديات، والحلول العاجلة المطلوب تنفيذها للتخفيف من معاناة المواطنين، وفقاً لـ "سبأ" .
وأفادت "سبأ" بأن مجلس الوزراء "تدارس بشكل مستفيض التدهور الملحوظ في الأيام الماضية بمستوى الخدمات في عدن وباقي المدن المحررة وخاصة الكهرباء وتراجع سعر صرف العملة وكل ما يمس حياة ومعيشة المواطنين، والأسباب وراء ذلك".
وأكدت الحكومة "تفهمها الكامل للغضب الشعبي ووقوفها إلى جانب مطالبه المشروعة والقانونية والعمل على تلبيتها بكافة الوسائل والامكانيات".
وشددت على أنها " لن تتهرب من مسؤولياتها تحت أي اعتبار وستصارح المواطنين بالحقائق الكاملة في حال استمرت شبكات المصالح غير المشروعة ومراكز القوى في مساعي التعطيل والعرقلة"، دون تسمية تلك الشبكات.
وأشار مجلس الوزراء، إلى أن جهود الحكومة لترتيب الأوضاع والبدء في تحقيق إصلاحات حقيقية لمكافحة الفساد وضبط الإيرادات "ستستمر رغم محاولات العرقلة".
وشهدت محافظتا عدن وحضرموت، خلال الأيام الماضية، احتجاجات شعبية واسعة ضد الحكومة للتنديد بتدهور الخدمات وخصوصا الكهرباء والمياه، وكذلك ارتفاع أسعار المواد الغذائية جراء انهيار العملة المحلية.
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet