القوات الحكومية تعلن عن تقدمات ميدانية جديدة ومتسارعة في تعز

ديبريفر
2021-03-11 | منذ 1 شهر

القوات الحكومية في تعز تواصل تقدمها غربي تعز
تعز (ديبريفر) - أعلنت قوات الحكومة الشرعية المعترف بها دوليا في اليمن، تحقيق انتصارات ميدانية جديدة، صباح  الخميس، بجبهتي مقبنة والمعافر غربي محافظة تعز الواقعة في الجنوب الغربي من البلاد.

ويأتي التقدم الميداني الجديد عقب ساعات من تطهير القوات الحكومية وقوات العمالقة منطقة "الحناية" على الحدود الإدارية بين مديريتي موزع والوازعية.

وذكر مصدر عسكري إن القوات الحكومية تمكنت في ساعات مبكرة من صباح الخميس، تطهير منطقتي الكويحة والطوير الأعلى، غربي مديرية مقبنة، قبل أن تلتحم بالقوات المرابطة في منطقة الكدحة بمديرية المعافر.

ووفقا للمصدر، فإن تلك الانتصارات ستعمل على تسهيل فتح بعض الطرق الفرعية بين الحجرية وبلدات الساحل الغربي، كما ستمهد الطريق لتحرك القوات الحكومية بإتجاه منطقة البرح الاستراتيجية الفاصلة بين مديريتي مقبنة والمخا.

وقدر المصدر العسكري إجمالي المساحة التي سيطرت عليها القوات الحكومية منذ بدء حملتها العسكرية في الثالث من مارس الجاري، بنحو أربعين كيلو متر تقريبا، وذلك في ثلاث مديريات هي جبل حبشي ومقبنة والمعافر.

وتعيش مدينة تعز التي يقطنها حاليا مايزيد عن 600 ألف شخص، منذ ستة أعوام، تحت وطأة حصار خانق، تفرضه عليها جماعة أنصار الله (الحوثيين) التي تتحكم بمعظم المنافذ ومداخل ومخارج المدينة التي تربطها ببقية المحافظات.

وكانت الأمم المتحدة أعلنت أواخر العام 2018 عن إجراءات لبناء الثقة بموجب اتفاق السويد المبرم بين الحكومة الشرعية وجماعة الحوثي، يتضمن في أحد بنوده فتح الحصار المفروض على تعز،إلا أن ذلك لم يتم.

واليوم الخميس، اتهم القيادي الحوثي البارز محمد البخيتي القوات الحكومية في تعز بخرق اتفاق السويد، وذلك في أول تعليق من مسؤول حوثي حول المعارك التي شهدتها المحافظة خلال الأيام القليلة الماضية.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet