مستشار رئاسي يمني يحذر من أي اتفاق يجعل من هزيمة الحوثيين عسكرياً انتصاراً سياسياً

ديبريفر
2021-03-13 | منذ 1 شهر

عبدالملك المخلافي

الرياض (ديبريفر) - حذر مستشار رئاسي يمني، مساء الجمعة، من تكرار ما أسماها بـ"كارثة ستوكهولم"، عبر مكافأة جماعة أنصار الله (الحوثيين) على هجومها على مأرب باتفاق يجعل من هزيمتها العسكرية انتصاراً سياسياً يشرعن وجودها ويديم الحرب بطرق أخرى.
وقال عبدالملك المخلافي، مستشار الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، على حسابه في "تويتر":" أحُذر من مكافأة الحوثي على جرائمه وهجومه على مأرب بإتفاق يجعل من هزيمته العسكرية انتصارًا سياسيًا يشرعن وجوده ويديم الحرب بطرق أخرى تحت ذريعة وقف الهجوم على مأرب ووقف اطلاق النار وتصوير إتفاق كهذا أنه تنازلًا من الحوثي (المهزوم) من دخول مأرب وتكرار كارثة ستوكهولم".
ويرى المخلافي، أن "الإعلان المشترك بصيغته الحالية أو بالصيغة المعدلة التي يجري العمل عليها وتقديمها للحوثي تحت ذريعة وقف هجومه على مأرب وعلى الأعيان المدنية في الشقيقة السعودية ليس إلا استخدام للذريعة الإنسانية التي استخدمت في ستوكهولم بشأن الحديدة ولم تحقق سلام ولا حسنت الوضع الانساني".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet