الحكومة اليمنية تهاجم سفير إيران لدى الحوثيين

ديبريفر
2021-03-15 | منذ 1 شهر

حسن ايرلو، سفير طهران لدى الحوثيين، تقول الحكومة الشرعية إن قرار تعيينه كان إيذاناً  بمرحلة خطيرة من التدخلات لاإيرانية في اليمن

عدن (ديبريفر) - اعتبرت الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، إن قرار إيران، تعيينحسن إيرلو سفيراً لطهران لدى جماعة أنصار الله(الحوثيين) في صنعاء، كان بمثابة" إيذاناً بمرحلة خطيرة من التدخلات الإيرانية في اليمن، وإعلان صريح عن نفوذه في العاصمة العربية الرابعة"، زاعمة أن إيرلو" بات صاحب القرار الأول سياسياً وعسكرياً لدى الجماعة".
وقال وزير الإعلام والثقافة والسياحة اليمني، معمر الإرياني، على حسابه في "تويتر"، مساء الإثنين:" منذ إعلان تنصيب ايرلو، تصاعدت وتيرة العدوان الحوثي في مختلف جبهات مأرب، واستهدفت المناطق المحررة بالأسلحة الثقيلة، والهجمات الارهابية على الجارة السعودية بالصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة إيرانية الصنع، وانهارت مفاوضات تبادل الاسرى، وتراجعت فرص الحل السلمي".
واتهم الإرياني، جماعة الحوثي بمضاعفة "انشطتها لمسخ هوية اليمنيين عبر العبث بالمناهج التعليمية، وتكثيف الدورات الطائفية للأطفال والنشء والشباب، وتجنيدهم لصالح مشروعها التدميري، وتعليق صور رموز الثورة الخمينية في الشوارع العامة، وممارسة الطقوس الدخيلة على مجتمعنا وبلدنا" حد زعمه.
معتبراً أن "هذه الخطوات تكشف حقيقة المشروع الإيراني، وتعكس اصراره على فرض سيطرته على اليمن وتحويله إلى ولاية إيرانية، ومنطلق لاستهداف الجوار ونشر الفوضى والارهاب في المنطقة، وتهديد الملاحة الدولية، وتؤكد ان القيادات الحوثية مجرد أدوات لا يملكون قرار السلم والحرب".
وطالب الوزير اليمني المجتمع الدولي" بطرد ايرلو وإنهاء التدخلات الإيرانية باعتبارها عدوان صريح على اليمن، وانتهاك للقوانين والمواثيق الدولية، وتطيل أمد الحرب، وتثير الانقسامات الطائفية والمذهبية، وتفاقم المعاناة الانسانية، وتقوض جهود إنهاء الحرب وإحلال السلام".
وكانت الخارجية الإيرانية، أعلنت في 17 أكتوبر الماضي، وصول سفيرها الجديد في اليمن حسن ایرلو إلى صنعاء التي تسيطر عليها جماعة الحوثي الموالية لها.
وتُتهم إيران بدعم جماعة الحوثي التي تسيطر على صنعاء وأغلب المحافظات شمال وغربي اليمن منذ سبتمبر 2014، وتخوض حرباً ضد الحكومة المعترف بها دولياً التي يدعمها تحالف عربي تقوده السعودية .


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet