قيادي حوثي بارز: مطالباتنا بمعالجة القضايا الإنسانية في اليمن تدعمها القوانين الدولية

ديبريفر
2021-03-24 | منذ 4 أسبوع

عبدالملك العجري

مسقط (ديبريفر) - شدد قيادي بارز في جماعة أنصار الله (الحوثيين)، على أن مطالبة جماعته بمعالجة القضايا الإنسانية في اليمن، تدعمها القوانين الدولية ولا تعنت فيها.
وقال عبدالملك العجري، على حسابه في "تويتر"، إن "قرار مجلس الأمن(2216) لا يجيز سوى تفتيش السفن من السلاح فقط, لذا فان مطالبتنا بمعالجة القضايا الإنسانية أولاً تدعمه القوانين الدولية ولا تعنت فيها".
واتهم العجري، وهو عضو وفد الجماعة المفاوض، دول التحالف بقيادة السعودية باستخدام منع دخول سفن المشتقات النفطية إلى ميناء الحديدة غربي اليمن، كورقة ضغط، معتبراً ذلك "جريمة مركبة، عسكرية باستخدامهم لها كتكتيك حربي، وسياسية باستخدامهم لها لتمرير مبادرات بلا مضمون"، مضيفاً" وهو ما لن نسمح به".
وتشهد المناطق الخاضعة لسيطرة جماعة الحوثي شمال وغربي اليمن، أزمة وقود خانقة منذ عدة أشهر، وأطلقت عدد من القطاعات الحيوية نداءات تحذيرية من توقف عملها بسبب نفاد مخزونها من الوقود.
وتطالب جماعة الحوثي من دول التحالف بقيادة السعودية، السماح بدخول سفن الوقود والغذاء والدواء إلى ميناء الحديدة الواقع تحت سيطرتها.
وتقوم الجماعة بهجمات ضد أهداف حيوية داخل المملكة، وتقول إنها رداً على "حصار التحالف وعدوانه على اليمن".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet