إحصائية حوثية.. طيران التحالف هاجم مأرب بـ30 ألف غارة

ديبريفر
2021-04-01 | منذ 4 شهر

مقاتلات التحالف العربي - أرشيف

مأرب (ديبريفر) - قالت جماعة أنصار الله (الحوثيين) الخميس، إن طيران دول التحالف استهدف محافظة مأرب شمال شرقي اليمن، بأكثر من 30 ألف غارة خلال ست سنوات من الحرب، بينها أكثر من ألفين غارة خلال العام الجاري.
وذكرت إحصائية صادرة عن المركز الإعلامي التابع لجماعة الحوثي، بمحافظة مأرب، أن غارات طيران التحالف أسفرت عن مقتل وإصابة 796 مواطنا غالبيتهم نساء وأطفال.
وأشارت إلى أن القصف الهستيري لطيران التحالف تسبب في نزوح أكثر من 54 ألف و147 أسرة، بينها ثلاثة آلاف و773 أسرة نزحت إلى العاصمة صنعاء.
وبينت أن عدد المنازل المدمرة والمتضررة بلغت 592 منزلا ونحو 183 مزرعة، فيما بلغ عدد المدارس المدمرة والمتضررة 29 مدرسة.
وبحسب الإحصائية، دمر التحالف ثلاثة مستشفيات وأربعة مراكز ووحدات صحية، وتسبب بتراجع أداء العديد من المراكز والوحدات الصحية وتوقف بعضها عن العمل بسبب نفاد الوقود ونقص الأدوية والمستلزمات الطبية.
واتهمت طيران التحالف بتدمير 15 جسر وكوبري في عدد من مناطق مأرب بهدف عزل مناطق المحافظة عن بعضها وعن المحافظات المجاورة، بالإضافة إلى تدمير نحو 80 سيارة ووسيلة نقل وست معدات شق ثقيلة.
ووفقاً للإحصائية، استهدف طيران التحالف 13 مسجداً في مأرب غالبيتها دمرت بشكل كامل وبعضها تعرض لإضرار كبيرة، كما استهدف أكثر من تسعة مشاريع وخزانات مياه، ما أدى إلى حرمان آلاف الأسر من المياه النقية.
وكان للمواقع الأثرية والتاريخية في مأرب نصيب من غارات التحالف، وقد استهدف 7 منها وألحق أضراراً كبيرة بمواقع عديد أبرزها سد مأرب التاريخي، ومعيد عرش بلقيس ومدينة براقش التاريخية، وفق الإحصائية.
وتتقاسم جماعة الحوثي الموالية لإيران، وقوات الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً والمدعومة من تحالف عربي بقيادة السعودية، محافظة مأرب التي تشهد تصعيداً غير مسبوق للأعمال القتالية منذ مطلع فبراير الماضي.
ودخلت الحرب في اليمن عامها السابع يوم الـ26 من مارس الماضي، وأدت إلى أسوأ كارثة إنسانية في العالم وفق تقارير أممية.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet