جماعة الحوثي تحذر دول التحالف من مغبة تدمير منشأة بلحاف الغازية

ديبريفر
2021-04-05 | منذ 4 شهر

منشأة بلحاف

صنعاء (ديبريفر) - حذرت جماعة أنصار الله (الحوثيين)، ما أسمته "دول العدوان" من مغبة إستهداف وتدمير منشأة بلحاف الغازية وميناء تصدير الغاز المسال، في إشارة منها على مايبدو إلى دول التحالف والحكومة الشرعية المعترف بها دوليا.

وقال محافظ شبوة المعين من قبل الحوثيين أحمد الحسن الأمير، أن منشأة تسييل الغاز المسال في بلحاف تعرضت مساء الأحد لهجوم مدفعي يكشف عن مؤامرة سعودية إماراتية لتدمير المنشأة الغازية وميناء تصدير الغاز المسال.

ولم يصدر على الفور تعليق رسمي من الحكومة الشرعية والسلطات المحلية في شبوة حول تلك المزاعم.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية سبأ بنسختها في صنعاء عن "الأمير"، أن وجود قواعد عسكرية إماراتية وأمريكية في ميناء بلحاف منذ 3 سنوات يأتي ضمن المخطط التآمري لدول الاحتلال في المحافظات الجنوبية الهادف إلى تعطيل الموانئ الاستراتيجية اليمنية،حد تعبيره.

وحمل المسؤول الحوثي، دول التحالف السعودي الاماراتي المسؤولية الكاملة عن سلامة الميناء ومرافقه المختلفة.

وتسيطر قوات عسكرية تابعة للإمارات منذ العام 2016 على ميناء بلحاف (أكبر الموانئ النفطية باليمن)، وسط تصاعد المطالبات الرسمية والشعبية بإخراج تلك القوات وتسليمه للحكومة الشرعية المعترف بها دوليا.

ويقول محللون اقتصاديون، أن تعطيل ميناء ومنشأة بلحاف يتسبب بخسائر مالية كبيرة لليمن توازي 3 مليارات دولار سنويا، في ظل الأزمة الاقتصادية التي تعيشها البلد الغارقة في أتون حرب منهكة ومدمرة منذ أكثر من ست سنوات.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet