المبعوث الأمريكي: معركة مأرب تمثل أكبر تهديد لجهود السلام في اليمن

ديبريفر
2021-04-21 | منذ 3 أسبوع

المبعوث الأميركي الخاص إلى اليمن تيموثى ليندركينغ

واشنطن (ديبريفر) - أكد تيموثي ليندركينج، المبعوث الأمريكي الخاص إلى اليمن، الأربعاء، أن المعركة التي تدور في محافظة مأرب شمال شرقي اليمن تمثل "أكبر تهديد لجهود السلام".
وقال ليندركنيج، أمام الكونجرس، "إذا لم يتوقف القتال في مأرب فسيؤدي إلى موجة أكبر من المعارك والاضطرابات".
وكانت وكالة "رويترز" نقلت عن مصدران مطلعان ودبلوماسي، إن "المعركة من أجل السيطرة على منطقة مأرب الغنية بالغاز في اليمن تؤدي إلى تعقيد الجهود الأمريكية من أجل التوصل إلى هدنة ضرورية لإنهاء الحرب المستمرة منذ ست سنوات وضمان تحقيق الرئيس جو بايدن مكسبا في السياسة الخارجية".
وصعدت جماعة أنصار الله(الحوثيين) منذ مطلع فبراير الماضي أعمالها القتالية وهجماتها على مأرب الغنية بالثروات النفطية وأهم معاقل الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً شمالي البلاد، والمقر الرئيسي لوزارة دفاعها.
وفي مارس الماضي، اقترحت مبادرة سلام للأمم المتحدة والولايات المتحدة، قدمتها السعودية، وقف إطلاق النار في أنحاء اليمن وإعادة فتح المطارات والموانئ البحرية من أجل تعزيز الجهود لإنهاء صراع مدمر يُنظر له على نطاق واسع باعتباره حربا بالوكالة بين السعودية وإيران.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet