الخارجية الأمريكية: وقف الهجوم على مأرب يمثل أولوية إنسانية

ديبريفر
2021-04-21 | منذ 3 أسبوع

نيد برايس،المتحدث باسم الخارجية الأمريكية

واشنطن (ديبريفر) - أكدت الخارجية الأمريكية، الأربعاء، إن هجوم جماعة أنصار الله(الحوثيين) على مدينة مأرب، يهدد مليون نازح داخل اليمن.
وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس، في تغريدة على حساب المكتب الإعلامي للوزارة في "تويتر"، إن إنهاء هجوم الحوثيين على مدينة مأرب يمثل أولوية إنسانية عاجلة.
وأفاد برايس أن الولايات المتحدة تدعم دعوة مجلس الأمن الدولي الحوثيين لإنهاء الهجوم على مأرب.
وتابع" فهو أمر يمثل أولوية إنسانية عاجلة لأنه يهدد مليون نازح داخل اليمن".
ودعا برايس إلى" السماح بدخول شحنات الوقود إلى اليمن بشكل منتظم لتجنب حدوث المزيد من الكوارث الإنسانية".
وكانت جماعة الحوثي صعدت عملياتها القتالية وهجماتها على مأرب الغنية بالثروات النفطية مطلع فبراير الماضي، ولم تستجب لأي مبادرات أو دعوات دولية أو محلية لوقف الهجوم والقبول بهدنة والعودة إلى طاولة المباحثات مجددا.
وأعربت الولايات المتحدة في عديد مناسبات عن قلقها من تأثير معركة مأرب على جهودها الرامية للوصول إلى سلام شامل في اليمن.
وفي وقت سابق الأربعاء، أكد تيموثي ليندركينج، المبعوث الأمريكي الخاص إلى اليمن، أن المعركة التي تدور في محافظة مأرب شمال شرقي اليمن تمثل "أكبر تهديد لجهود السلام".
وقال ليندركنيج، أمام الكونجرس، "إذا لم يتوقف القتال في مأرب فسيؤدي إلى موجة أكبر من المعارك والاضطرابات".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet