القوات الحكومية تُعيّن قائداً جديداً لجبهة صرواح بعد تزايد الضغط العسكري عليها

ديبريفر
2021-04-27 | منذ 3 شهر

مأرب
مأرب (ديبريفر) - أصدر وزير الدفاع بالحكومة الشرعية المعترف بها دوليا باليمن، الاثنين، قرارا وزاريا بتعيين قائد جديد لجبهة صرواح العسكرية، التي تشهد منذ شهرين أعنف المعارك، إثر هجوم بري واسع تشنه جماعة أنصار الله (الحوثيين)، من عدة إتجاهات، رضمن مساعيها المستميتة للسيطرة على محافظة مأرب، شمال شرقي اليمن.

وقالت مصادر إعلامية موالية للحكومة الشرعية، أن وزارة الدفاع كلفت العقيد عبدالله العرادة بمهام قيادة جبهة صرواح، غربي محافظة مأرب، في مسعى لتغيير مسار المعركة من الدفاع الى الهجوم.

ولم تتوفر معلومات كافية حول العقيد العرادة المعين كقائد للحرب في جبهة صرواح، والمناصب العسكرية التي سبق أن شغلها سابقاً.

وتزايدت خلال اليومين الماضيين، حدة الضغوطات العسكرية على قوات الحكومة الشرعية في جبهات غرب مأرب ومنها جبهة صرواح، عقب أنباء عن تحقيق جماعة الحوثي تقدم ميداني مكلف فيها.

وكانت وسائل إعلام حوثية، تداولت أنباء عن تحقيق قواتها انتصارات عسكرية حاسمة في جبهتي المشجح والكسارة بمحافظة مأرب، قبل أن تسارع القوات الحكومية بنفي تلك المزاعم.

وتشهد محافظة مأرب للشهر الثالث على التوالي مواجهات عسكرية، وصفت بـ"الأشرس"، إثر هجومي بري واسع يشنه المقاتلون الحوثيون من عدة محاور في محاولة للسيطرة على المدينة التي تضم أهم وأكبر حقول النفط والغاز في اليمن، وتمثل أخر معاقل الشرعية القوية في شمال البلاد.

ويأتي هذا الهجوم المستمر، على الرغم من تزايد الدعوات الدولية والعربية بضرورة وقف العمليات العسكرية في مأرب، بالتوازي مع مخاوف وتحذيرات من حدوث كارثة إنسانية كبيرة بفعل استمرار القتال بالمحافظة التي تآوي مايزيد عن مليوني نازح.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet