الانتقالي يرفض قراراً بإقالة قائد قوات الأمن الخاصة

ديبريفر
2021-04-27 | منذ 3 شهر

فضل باعش

عدن (ديبريفر) - أعلن المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً، اليوم الثلاثاء، رفضه قراراً قال إنه تم تسريبه من "منظومة الرئاسة اليمنية" يقضي بإقالة قائد قوات الأمن الخاصة بمحافظات عدن وأبين ولحج والضالع.
وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي الإثنين، صورة قرار رئاسي بتاريخ 19 مارس الماضي، يقضي بإعفاء قائد قوات الأمن الخاص في عدن وأبين ولحج.
واتهم المتحدث باسم المجلس الانتقالي علي الكثيري، في بيان منظومة الرئاسة اليمنية بتسريب قرار بإقالة اللواء فضل محمد عبدالله باعش من مهامه كقائد لقوات الأمن الخاصة بمحافظات عدن وأبين ولحج والضالع.
وقال الكثيري إن هذا القرار "مرفوض جملة وتفصيلاً"، و "يضاف إلى القرارات أحادية الجانب" في إشارة الى القرارات التي عين بموجبها أحمد عبيد بن دغر رئيساً لمجلس الشورى، واللواء أحمد الموساي نائباً عاماً للجمهورية، وأعلن الانتقالي رفضها في حينه.
واعتبر بيان المجلس، سلسلة "القرارات الإنفرادية، نسفاً لروح ومضامين اتفاق الرياض" ، ودليلا على "أن الشرعية اليمنية المختطفة من جماعة الإخوان المسلمين قد أمعنت في نحر اتفاق الرياض والمضي في استهداف شعبنا وقضيتنا" حد تعبيره.
وأضاف "وهاهي تحتفي بذكرى إعلان حربهم العدوانية على الجنوب 27 إبريل 1994م بتسريب هذا القرار الذي لا يساوي الحبر الذي كُتب به والذي لا يمكن لهم تنفيذه إلا في وسائل التواصل الاجتماعي" حسب قوله.
وكان وزير الداخلية السابق في الحكومة أحمد الميسري قد أقال "باعش" في 13 أغسطس 2019 وعين العقيد سليمان الزامكي خلفاً له، في قرار قال الوزير في حينه، إنه نال موافقة رئيس الجمهورية، غير أن "باعش" استمر في منصبه عقب انقلاب المجلس المدعوم من الإمارات.
ومنتصف ديسمبر العام الماضي أصدر "باعش" قرارا بتعيين قائدٍ لفرع الأمن الخاص في محافظة أبين، في خطوة استباقية لدخول قوات الأمن الحكومية إليها ضمن آلية تنفيذ اتفاق الرياض، لترد وزارة الداخلية على القرار بالتأكيد على أن باعش مقال بقرار من وزير الداخلية ومحال للتحقيق.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet