تظاهرة شعبية حاشدة في عدن تطالب بوضع حد لمعاناة المواطنين

ديبريفر
2021-05-21 | منذ 2 شهر

عدن (ديبريفر) - شهدت العاصمة اليمنية المؤقتة عدن، الجمعة، تظاهرة شعبية حاشدة، وسط إجراءات أمنية مشددة، وذلك إحتجاجا على سوء الأوضاع الإقتصادية وتردي الخدمات الأساسية.

ورفع المشاركون في الفعالية، لافتات تطالب بتحسين الأوضاع المعيشية التي يكتوي المواطنون بنيرانها، وتنفيذ إجراءات جادة وملموسة لمعالجة مشكلة تردي الخدمات وفي المقدمة معضلة الإنقطاعات الكهربائية المستمرة في ظل توقعات بصيف ساخن خلال هذا العام.

وشدد المتظاهرون على ضرورة الإسراع في إيجاد حلول فورية لانهيار العملة المحلية، والإنتظام في عملية صرف الرواتب الشهرية لجميع الموظفين المدنيين وجميع النخب الأمنية والمتعاقدين.

ودعت اللجنة المنظمة في بيان صادر عن الفعالية،
إلى إنهاء معاناة المواطنين عبر توفير كافة الخدمات الأساسية وعلى رأسها المياه و الكهرباء والصرف الصحي والصحة والتعليم وجميع متطلبات الحياة بالمدينة .

كما أكدت على أهمية ضبط الأمن ودمج القوات الأمنية ومنع المظاهر المسلحة بالمدينة، وتفعيل دور القضاء والنيابات العامة.

ودفع التدهور الحاد في الخدمات الأساسية وتردي الأوضاع الاقتصادية والمعيشية في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن، تكتلات ومبادرات شبابية ومدنية للدعوة إلى الخروج بمظاهرة شعبية، تزامنا مع الذكرى السنوية الـ31 لقيام الوحدة اليمنية، للتنديد بالفساد الحاصل من قبل الحكومة الشرعية وشريكها المجلس الانتقالي الجنوبي.

وتأتي هذه التظاهرة في وقت تمر فيه العلاقة بين الشرعية اليمنية وشريكها في الحكومة المنبثقة عن إتفاق الرياض، المجلس الإنتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا،بحالة شديدة من التوتر، وسط اتهامات لبعضهما البعض بالتسبب في ماوصلت إليه الأوضاع من سوء.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet