نائب وزير الدفاع السعودي يبحث مستجدات الأوضاع باليمن مع غريفيث وليندر كينغ

ديبريفر
2021-05-26 | منذ 4 شهر

خالد بن سلمان

الرياض (ديبريفر) - بحث نائب وزير الدفاع السعودي الأمير خالد بن سلمان، مع المبعوثين إلى اليمن الأممي مارتن غريفيث والأمريكي تيموثي ليندر كينغ مستجدات الأوضاع على الساحة اليمنية وجهود التوصل إلى حل سياسي شامل للأزمة التي تعصف بالبلد منذ أكثر من ست سنوات.
وقال نائب وزير الدفاع السعودي عبر "تويتر"، في ساعة مبكرة من اليوم الأربعاء، إنه أكد للمبعوث الأممي "حرص المملكة على دعم جهود الأمم المتحدة لإيقاف إطلاق النار والتوصل إلى حلٍ سياسي شامل للأزمة في اليمن".
ووصف المسؤول السعودي حواره مع المبعوث الأمريكي، بأنه "بناء"، مشيراً إلى أن اللقاء بحث الجهود المشتركة المبذولة لدعم المبادرة السعودية ومساعي الأمم المتحدة لإيقاف إطلاق النار والتوصل إلى حلٍ سياسي شامل للأزمة اليمنية".
وكان المبعوثان الأممي والأمريكي إلى اليمن وصلا إلى السعودية، في إطار جولة جديدة تشمل سلطنة عمان، لإجراء محادثات بهدف التوصل إلى وقف إطلاق النار في اليمن.
وقالت وزارة الخارجية الأمريكية في بيان لها إن "ليندركينغ سيواصل الضغط من أجل تدفق البضائع دون عوائق عبر جميع الموانئ وسيعمل على إجماع دولي لوقف إطلاق النار".
وأضافت أن مناقشات ليندركينغ "ستركز على تحقيق وقف إطلاق نار شامل ومستدام وعاجل لضمان تسليم السلع التجارية الأساسية والمساعدات الإنسانية في جميع أنحاء اليمن بانتظام ودون عراقيل والانتقال إلى عملية سياسية شاملة".
ولفتت إلى أنه "سيواصل العمل مع مبعوث الأمم المتحدة الخاص لليمن مارتن غريفيث".
فيما قالت الأمم المتحدة إن زيارة غريفيث للسعودية "تأتي في إطار الجهود التي يبذلها سعياً إلى وضع خطة لتخفيف القيود المفروضة على حركة الأشخاص والسلع الأساسية من وإلى اليمن وتحقيق وقف إطلاق النار على الصعيد الوطني وإلزام أطراف الصراع باستئناف العملية السياسية".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet