نائب الرئيس اليمني يتهم الحوثيين بالتضليل والمزايدة بالملف الإنساني

ديبريفر
2021-06-02 | منذ 2 أسبوع

علي محسن الاحمر
الرياض (ديبريفر) - اتهم نائب الرئيس اليمني الفريق "علي محسن الأحمر"، جماعة أنصار الله (الحوثيين) المدعومة إيرانيا، بالتضليل والمزايدة في الملف الإنساني.

وقال خلال لقاء جمعه الأربعاء مع المبعوث الأمريكي الخاص إلى اليمن تيم ليندركينج والقائمة بأعمال السفير الأمريكي لدى كاثرين ويستلي، إن الجماعة الحوثية تتعمد تعميق الأزمة الإنسانية ومضاعفة معاناة اليمنيين، وخاصة الواقعين في مناطق سيطرتها،للضغط عليهم ودفعهم إلى رفد جبهات القتال.

وأستغرب نائب الرئيس اليمني من الازدواجية في أقوال وأفعال الجماعة، فيما يتعلق بالملف الانساني.

وقال، "يرى الحوثي أن السماح له باستقدام الخبراء والأسلحة الفتاكة (جانب إنساني بحت)، لكن نهْب رواتب الناس ومصادرة حرياتهم والهجوم على مدينة مأرب المكتظة بملايين النازحين واستهداف الأعيان  المدنية بالسعودية أمر عسكري لا يستطيع التوقف عنه".

ودعا الفريق الأحمر، المجتمع الدولي إلى فهم مغالطات ومزايدات وتضليل الحوثيين بالملف الإنساني، ومعرفة الدور الكبير الذي توليه الشرعية بالجانب الإنساني ووضعه ضمن أولويات الحكومة.
 
مؤكداً أن وقف إطلاق النار هو المدخل الأساسي والرئيس لإيجاد حلول جذرية للجوانب الإنسانية وغيرها من المسائل.

وأشار الأحمر إلى ما أبدته الشرعية من مرونة كبيرة مع كل مقترحات السلام وآخرها مبادرة السعودية وكل دعوات وقف إطلاق النار من أجل الجلوس على طاولة الحوار، مقابل التعنت المستمر من جماعة الحوثي، استجابةً للتوجه الإيراني الذي يملك فعليا زمام القرار.

من جانبه تحدث المبعوث الأمريكي الخاص إلى اليمن عن الجهود المبذولة لإحلال السلام ودعم بلاده للدور الأممي الرامي لتحقيق الأمن والاستقرار في اليمن.

وأشار ليندر كينج إلى الدور السلبي الإيراني الذي لا يبدو من الواضح بأنه يشهد تراجعا، حد تعبيره.

وعبر المبعوث الأمريكي عن قلقه جراء استمرار الهجوم على مدينة مأرب والتبعات الإنسانية المكلفة جراء عدم توقف القتال فيها.

مجدداً التأكيد على دعم بلاده لليمن ولجهود المبعوث الأممي وبما يفضي إلى إنهاء الصراع وتحقيق الأمن والاستقرار.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet