الإمارات تصعد عسكريا ضد القوات الموالية للرئيس هادي غرب اليمن

ديبريفر
2021-06-09 | منذ 3 شهر

ألوية العمالقة - أرشيف

المخا (ديبريفر) - في تطور عسكري خطير، اقتحمت قوات عسكرية تابعة لقائد ألوية العمالقة الجنوبية الموالي للإمارات ابو زرعة المحرمي، الأربعاء، موقعا عسكريا للواء الثالث عمالقة الموالي للحكومة الشرعية المعترف بها دوليا، وسط إشتباكات محدودة، في مدينة المخا، غربي اليمن.

وقال مصدر عسكري إن قوات تابعة للقائد العام لألوية العمالقة "ابو زرعة المحرمي" اقتحمت موقع المحجر الذي تتمركز فيه وحدات من اللواء الثالث، والذي يتخذ من الموقع مؤخرة عسكرية للواء، وذلك شرقي مدينة المخا، على الساحل الغربي للبلاد.

ورفعت قيادة اللواء الثالث عمالقة، شكوى رسمية إلى رئيس الجمهورية وقيادة التحالف، اتهمت فيه، المحرمي بمحاصرتهم قبل أن ينفذ الهجوم المسلح الذي أفضى إلى اقتحام الموقع العسكري.

وحملت قيادة اللواء الثالث في المذكرة التي حصلت وكالة "ديبريفر" على نسخة منها، القائد المحرمي المسؤولية الكاملة عن هذه الاستفزازات التي قد يكون لها تداعيات خطيرة.

مؤكدة أن صبرها لن يطول، وأنها لن تقف مكتوفة الأيدي إزاء مثل هذه الإنتهاكات الخطيرة، حسبما جاء في المذكرة.

وشهدت مدينة المخا خلال الساعات الماضية حالة من التوتر العسكري، بين القوات المدعومة إماراتيا وأخرى موالية للرئيس المعترف به دوليا، ما ينذر بإمكانية إندلاع مواجهات عسكرية بين الطرفين.

ويعتقد مراقبون أن هذه التطورات العسكرية، تأتي ضمن محاولات إماراتية لبسط كامل نفوذها العسكري على السواحل الغربية لليمن، في إطار مساعيها لتسوية الملعب السياسي والعسكري أمام تسوية سياسية مرتقبة لوقف الحرب المشتعلة في البلد منذ عدة سنوات.

وتهدف الإمارات لتصفية الساحل الغربي من خصومها المفترضين بما في ذلك  التيار المناهض لها داخل ألوية العمالقة نفسها والتي قامت بتشكيلها عام 2016. ونجحت تلك القوات في التقدم صوب الأطراف الجنوبية للحديدة عام 2018.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet