منحة إضافية من البنك الدولي لدعم لقاحات كورونا في اليمن

ديبريفر
2021-06-19 | منذ 6 شهر

نيويورك (ديبريفر) - أعلن البنك الدولي، موافقته على تقديم منحة مالية جديدة بقيمة 20 مليون دولار دعماً لحملة التطعيم ضد وباء كورونا المستجد في اليمن.

 وذكر البنك في بيان رسمي له، إن المؤسسة الدولية للتنمية ساهمت بـ 9 ملايين دولار، فيما ساهمت وزارة الخارجية البريطانية بـ 7.76 ملايين دولار و3.25 ملايين دولار من صندوق التأهب والاستجابة للطوارئ الصحية.

وارتفع إجمالي مساهمات البنك الدولي في جهود الحكومة لمكافحة الفيروس والحملة الوطنية للتطعيم إلى 47مليون دولار،وفقاً للبيان.

وقال خورخيه أكوراسا، الخبير الاقتصادي الأول بقطاع الممارسات العالمية للصحة والتغذية: إن التمويل الإضافي لمشروع التصدي للجائحة في اليمن سيلعب دوراً مهماً في حملة التطعيم.

 ومن المقرر أن يتم تخصيص المبلغ في دعم تكاليف إعطاء اللقاحات للسكان، وكذا تحسين الخدمات التي تقدمها المختبرات الوطنية، وتدعيم قدرات مراقبة الأوبئة والتدبير العلاجي للمصابين بفيروس كورونا، وضمان تطبيق الإجراءات الوقائية البيئية والاجتماعية.

وكانت وزارة الصحة العامة والسكان في حكومة الشراكة اليمنية المعترف بها دولياً، دشنت منتصف إبريل الماضي  توزيع حصص 13 محافظة واقعة تحت سيطرتها من لقاح فيروس كورونا المستجد الممنوح لها عبر برنامج كوفاكس العالمي.

وفي 31 مارس الماضي، تسلمت الحكومة اليمنية دفعة أولى من لقاحات استرازينيكا المضادة لفيروس كورونا المستجد، بعدما شهدت البلاد تفشٍ واسع للفيروس في عدد من المحافظات.

وبحسب إحصائية رسمية، تلقى 167 ألف شخص جرعات اللقاح ضد فيروس كورونا المستجد في المحافظات اليمنية الخاضعة لسيطرة الحكومة الشرعية المعترف بها دوليا، منذ بدء حملة التحصين.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet