المجلس الانتقالي يدفع بتعزيزات عسكرية إضافية إلى زنجبار

ديبريفر
2021-07-03 | منذ 1 شهر

أرشيفية

أبين (ديبريفر) - دفع المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً، السبت، بتعزيزات عسكرية إضافية نحو مدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين، وسط توترات عسكرية متصاعدة فيها، وفق ما ذكرت مصادر محلية واعلامية.

وأوضحت المصادر إن الإنتقالي دفعت بنحو "٣٠ طقماً و٢٠ مدرعة عسكرية و٧ دبابات إلى محيط ملعب الوحدة بأبين.

وتأتي هذه التعزيزات بالتزامن مع قرار إقالة المجلس قائد قوات الحزام الأمني بمديرية لودر وتكليف قائد جديد لها، بعد يوم من سقوط المديرية بأيدي قوات الأمن الخاصة التابعة للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا.

وكلف المقدم أحمد محمد عوض، بمهمة قيادة الحزام الأمني في لودر بمحافظة أبين، خلفاً للقيادي السابق عبدالله عمر الدماني، بموجب قرار صادر من قائد قوات الحزام والتدخل السريع المدعومة إماراتيا في أبين.

وشهدت مديرية لودر الجمعة، مواجهات بين قوات الحزام الأمني والقوات الحكومية، أدت إلى سقوط قتلى وجرحى من الجانبين، وذلك إثر انهيار وساطة لتسليم مبنى إدارة أمن لودر  إلى القوات الحكومية عقب صدور قرار إقالة المدير الحالي.

وكانت مصادر محلية أفادت في وقت سابق، بأن قوات الأمن الحكومية تمكنت من بسط سيطرتها الكاملة على لودر في وقت متأخر من مساء الجمعة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet