قوات الحكومة اليمنية : استعادة مناطق ومواقع استراتيجية جنوبي مأرب

ديبريفر
2021-07-18 | منذ 3 أسبوع

معارك عنيفة جنوبي مارب

مأرب (ديبريفر) - أعلنت قوات الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، يوم السبت، السيطرة على مناطق ومواقع استراتيجية خلال معارك مع جماعة أنصار الله (الحوثيين) في محافظة مأرب، شمال شرقي البلاد.
وأفاد المركز الإعلامي للقوات المسلحة بأن القوات الحكومية سيطرت على مناطق ومواقع استراتيجية خلال مواصلتها التقدم في الجبهة الجنوبية لمحافظة مأرب من عدّة محاور.
وذكر أن القوات الحكومية استعادت معظم مواقع الخرفة في حيد آل أحمد جنوب غربي مديرية رَحبة جنوب مأرب ومناطق أخرى في جبهة المشِيريف الفاصلة بين محافظتي مأرب والبيضاء.
وقال إن "العشرات من الحوثيين سقطوا بين قتيل وجريح بنيران الجيش وبغارات لطيران التحالف العربي استهدفت تجمعات وتعزيزات في مواقع متفرقة بجبهة المشِيريف".
وأشار المركز الإعلامي إلى "استمرار المعارك وسط تقدم الجيش والمقاومة وانهيار واسع وخسائر بشرية ومادية كبيرة في صفوف الحوثيين"، حد تعبيره.
من جهة ثانية، أفاد تلفزيون "المسيرة" الناطق باسم جماعة الحوثيين، بأن: "التحالف العربي نفذ 7 غارات جوية على مديرية رَحبة جنوب مأرب، دون تفاصيل إضافية بشأن الأهداف التي طالها القصف الجوي وما أسفر عنها".
وكانت قوات الحكومة اليمنية، سيطرت الأربعاء، على مركز مديرية رحبة جنوب مأرب، ومساحات ومرتفعات عدة خلال عملية عسكرية نوعية مع جماعة الحوثيين أوقعت قتلى وجرحى في صفوف الجانبين.
وتحولت الأطراف الجنوبية لمأرب إلى مسرح رئيسي للمعارك خلال الأيام الماضية، وذلك بعد نجاح القوات الحكومية في إشعال جبهة كانت خاملة منذ مطلع العام الجاري، في ظل تركز هجوم الحوثيين على المدينة النفطية من الأطراف الغربية في مديريتي صرواح ومدغل.  


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet