السفير البريطاني يعلن إنتهاء فترة عمله في اليمن ويلمح إلى وجهته القادمة

ديبريفر
2021-07-26 | منذ 2 شهر

مايكل ارون

لندن (ديبريفر) - أعلن السفير البريطاني،مايكل آرون، الاثنين، انتهاء فترة عمله كسفير للمملكة المتحدة البريطانية في اليمن.

مؤكداً في تغريدة له على حسابه الشخصي بموقع التدوين المصغر تويتر، ان هذا هو الأسبوع الأخير له كسفير للمملكة المتحدة في اليمن.

وأشار آرون إلى أن فترة الثلاث السنوات التي قضاها في المنصب منحته امتيازا كبيرا وأكسبته الكثير من الخبرة والدراية.

وقال : لا أدعي أنني أفهم اليمن أو أنني خبير فيها ولكن بعد ثلاث سنوات من العمل اعتقد أنه لدي بعض الأفكار".. في إشارة قد يُفهم منها عدم إبتعاده عن الشأن اليمني وإحتمال تقلده منصباً أممياً أو أوروبياً جديداً ذا علاقة بملف الأزمة اليمنية.

وأفاد مصدر دبلوماسي غربي لوكالة "ديبريفر" طلب عدم ذكر اسمه، إن هناك مقترحاً يتم تداوله بإمكانية أن يخلف الدبلوماسي البريطاني مايكل آرون مواطنه السابق مارتن غريفيث في منصب الموفد الخاص لأمين عام الأمم المتحدة إلى اليمن في حال تعذر تعيين السويدي جروندبيرج في هذا المنصب.

موضحاً إن هناك تحفظ كبير من إحدى الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن على إسم المرشح السويدي وهو ما أدى إلى تأخر الإعلان رسمياً عن تعيين المبعوث الجديد.

نافياً في الوقت ذاته أن يكون التأخير مرتبط بأسباب روتينية تتعلق بإجازة المندوب الصيني كما تسرب مؤخراً في بعض وسائل الإعلام.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، أبلغ في الثالث عشر من شهر يوليو الجاري، مجلس الأمن الدولي بإختياره الدبلوماسي السويدي"هانس جروندبيرج" كمبعوث جديد للأمم المتحدة الى اليمن.

إلا أنه لم يصدر حتى اللحظة قرار رسمي بتعيينه في المنصب بسبب تعذر موافقة الخمس الدول الدائمة العضوية بمجلس الأمن الدولي عليه وهو شرط أساسي لتعيين المبعوثين الخاصين للأمم المتحدة.

ووفقاً لمصادر إعلامية ودبلوماسية، فقد أعطت أربع دول فقط موافقتها على إختيار جروندبيرج، بينما لم تصادق الدولة الخامسة (يُعتقد أنها الصين) على القرار.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet