الحوثيون يعتبرون الدعوات الأمريكية لوقف إطلاق النار انحيازاً للتحالف

ديبريفر
2021-07-29 | منذ 2 شهر

محمد عبدالسلام

مسقط (ديبريفر) - اعتبرت جماعة أنصار الله (الحوثيين)، مساء الأربعاء، الدعوات الأمريكية التي تطالبها بوقف هجومها البري على مدينة مأرب شمال شرق اليمن، وإدانتها الهجمات في العمق السعودي، دليلا على الانحياز إلى جانب التحالف العربي بقيادة السعودية.
وقال الناطق باسم الجماعة وكبير مفاوضيها، محمد عبدالسلام، في تغريدة على "تويتر"، إن الموقف الأمريكي "يتنافى كليا مع التصريحات المزعومة والدعوات المتكررة إلى تحقيق السلام في اليمن".
وأضاف أن التصريحات الصادرة مؤخراً عن الخارجية الأمريكية، "تثبت أن واشنطن هي التي تقف خلف العدوان والحصار، حسب تعبيره.
وأشار عبدالسلام، إلى أن تجديد ذلك الموقف بالنسبة للجماعة "شهادة على حقيقة المعركة ومن تخدم".  
ويوم الإثنين قالت الخارجية الأمريكية، في بيان إن "على الحوثيين وقف أعمالهم المزعزعة للاستقرار، والالتزام بوقف فوري وشامل لإطلاق النار للمساعدة في إنهاء الحرب اليمنية"، مؤكدة أنه "حان الوقت للعودة إلى المفاوضات وإنهاء الصراع".
وأدانت الهجمات الحوثية على السعودية التي تقود تحالفاً عسكرياً في اليمن دعماً للحكومة المعترف بها دولياً في حربها ضد جماعة أنصار الله (الحوثيين) المتحالفة مع إيران.
وجاءت تصريح كبير مفاوضي الحوثيين، قبيل زيارة مرتقبة يقوم بها المبعوث الأمريكي الخاص إلى اليمن تيموثي ليندركينغ خلال اليومين القادمين إلى العاصمة العمانية مسقط في ثاني محطات جولته الجديدة التي استهلها من الرياض، في إطار جهود واشنطن الرامية لوقف إطلاق النار الشامل في اليمن.  


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet