قيادي حوثي يحذر القوات الحكومية ويتهمها بـ "التنمر" على قبائل مأرب

ديبريفر
2021-08-02 | منذ 2 شهر

حسين العزي

صنعاء (ديبريفر) - اتهم قيادي بارز في جماعة أنصار الله (الحوثيين)، اليوم الإثنين، قوات الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً بممارسة "التنمر" على قبائل مأرب شمال شرق البلاد. والاستقواء عليها بقوة السلاح، وذلك إثر مواجهات مسلحة بين تلك القوات ومسلحين قبليين أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى.
وقال القيادي حسين العزي، المعين نائباً لوزير الخارجية في حكومة الإنقاذ التي شكلتها الجماعة في صنعاء، في تغريدة على "تويتر"، إن من وصفها بـ "مليشيات الإخوان (يقصد القوات الحكومية) تواصل التنمر على المواطنين ورجال القبائل في مأرب والاستقواء عليهم بسلاح دول العدوان"، في إشارة إلى التحالف العربي بقيادة السعودية .
ووصف هذا الأمر بأنه "مؤسف  ويبعث على الحزن والغضب".
وأضاف "إننا ندين كل هذا الصلف المقيت ونحذر حزب الإصلاح من مغبة ممارساته الجبانة بحق أبناء مأرب مؤكدين بأننا لن نقف موقف المتفرج".
ومنتصف ليل الأحد الإثنين اندلعت مواجهات مسلحة بين قوات الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً ومسلحين من قبيلة آل عبيدة في مدينة مأرب .
وقالت مصادر عسكرية ومحلية إن "عناصر تخريبية" حاولت استحداث مواقع لها في منطقة العرقين بالقرب من الخط الدولي شمالي مأرب، ما أدى إلى اندلاع مواجهات بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة استمرت ساعات، وأسفرت عن سقوط قتلى وجرحى من الجانبين، بينهم قائد اللواء الثاني حماية طرق العميد عبد الواحد الحداد .


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet