الأمم المتحدة تحذر من تقليص إمدادات المياه في اليمن الشهر المقبل

ديبريفر
2021-08-26 | منذ 2 شهر

يعاني اليمن من ازمة حادة في مياة الشرب

صنعاء (ديبريفر) - حذرت الأمم المتحدة، مساء الأربعاء، من خفض إمدادات المياه العاجلة في اليمن خلال شهر سبتمبر المقبل بسبب نقص التمويل، داعية المجتمع الدولي والمانحين إلى تمويل عاجل لقطاع المياه والصرف الصحي.
وقال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية"أوتشا" في اليمن في تغريدة على "تويتر"، : " أكثر من 15 مليون شخص في اليمن بحاجة إلى مساعدات في مجال المياه والصرف الصحي"، لافتاً إلى أن "8 ملايين منهم في حاجة ماسة لها".
وأوضح أن ما تلقته مجموعة المياه والصرف الصحي لا يتجاوز 7.8 بالمئة من حجم التمويل المطلوب لهذا العام.
وحذر من "اضطرار شركاء العمل الإنساني (الفرق الميدانية) إلى تقليص تدخلات مهمة في المياه في سبتمبر  المقبل إذا لم يتوفر تمويل عاجل".
ومنذ نحو 7 سنوات يشهد اليمن حرباً بين الحكومة المعترف بها دولياً مدعومة بتحالف عربي تقوده السعودية، وجماعة أنصار الله (الحوثيين) المدعومة من إيران والتي تسيطر على العاصمة صنعاء وعدة مناطق شمال وغرب البلاد.
وأودت الحرب بحياة أكثر من 233 ألفا، وأصبح 20.7 مليون شخص بحاجة إلى المساعدات الإنسانية والحماية في أسوأ أزمة إنسانية بالعالم، وفق الأمم المتحدة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet