اليمن.. تظاهرات مضادة لأحزاب تعز عبر كيانات جديدة

ديبريفر
2021-08-29 | منذ 4 أسبوع

تعز (ديبريفر) - استحدثت الأحزاب السياسية في مدينة تعز، جنوب غربي اليمن، كيانات سياسية جديدة من أجل تمرير رسائلها السياسية إلى الأطراف الأخرى، واستعراض قوة في الشارع من خلال تنفيذ تظاهرات مضادة.
وبعد أسبوع من تظاهرة نفذتها حركة يكفي المحسوبة على أحزاب يسارية وقومية هي التنظيم الناصري والحزب الاشتراكي، احتشد الآلاف في تظاهرة جديدة، يوم السبت، بناء على دعوة "الرابطة الوطنية لأسر الشهداء"، المحسوبة على حزب التجمع اليمني للإصلاح.  
ورفع المتظاهرون السبت شعارات تؤكد دعم القوات الحكومية والأجهزة الأمنية وسرعة صرف رواتبهم وضمان انتظامها، في مطالب وأهداف مضادة لتلك التي أعلنتها حركة "يكفي"، بإقالة القيادات العسكرية والأمنية على خلفية الانفلات الأمني الذي تشهده المدينة.
وعلى الرغم من العناوين العامة المتمثلة في غلاء الأسعار وانهيار العملة، إلا أن تظاهرة السبت شهدت تمرير عدة رسائل سياسية للأحزاب التي كانت وراء تظاهرة الأسبوع الماضي، إذ تم التنديد بـ"محاولات بعض الجهات استغلال أوجاع وظروف تعز للاستثمار والكيد السياسي"، واعتبرت ذلك "سلوكاً شاذاً ودخيلاً على أبناء تعز"، بحسب "العربي الجديد".
كما دعت الرابطة الوطنية لأسر الشهداء، في بيان، مساء السبت، بعد ساعات من انطلاق التظاهرة، القوى السياسية والاجتماعية إلى "الترفع عن أي مهاترات جانبية أو اختلاق معارك وهمية"، في إشارة إلى حزبي التنظيم الناصري والاشتراكي.  
وشددت على "ضرورة تضافر جهود الجيش الوطني والأجهزة الأمنية لمواجهة عصابات نهب الأراضي التي تقف بدرجة رئيسية وراء الانفلات الأمني"، ودعت الجيش والأمن "للضرب بيد من حد على أي فوضى تطل برأسها حفاظاً على الأمن الاجتماعي والسكينة العامة"، في تحذير ضمني للأحزاب الأخرى التي تقود حراكاً شعبياً ضد القيادات العسكرية.  
وطالبت الرابطة، الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي بسرعة إقالة محافظ تعز المقيم خارج اليمن، نبيل شمسان، واستبداله بشخص آخر "لم يتورط بالفساد، ويتواجد في الميدان". 
وقالت الرابطة "نأسف لبقاء المحافظة بدون تواجد الرجل الأول بمقر عمله، الأمر الذي انعكس بسلبية قاتلة على سير العمل بالمحافظة، خاصة أنها محافظة مواجهة مع مليشيا الحوثي، وهو ما نضعه بين يدي رئيس الجمهورية الذي بيده وضع حد لهذا الغياب"، حد تعبير البيان.
ولم يصدر أي تعليق عن الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً على التظاهرات التي تشهدها تعز منذ عدة أشهر، لكنها عادة ما تقول على لسان مسؤولين ووزراء إنها تبذل جهودا كبيرة لمحاربة الفساد وتحسين الوضع الاقتصادي في البلاد.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet