مسؤول عسكري يقول أن مأرب تعرضت لـ300 هجوم حوثي منذ بداية العام

ديبريفر
2021-09-02 | منذ 3 أسبوع

أرشيف

مأرب (ديبريفر) - قال مسؤول عسكري كبير بقوات الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، إن جماعة أنصار الله (الحوثيين) نفذت أكثر من 300 هجوم عسكري على محافظة مأرب خلال الأشهر الثمانية الماضية.

وأوضح اللواء الركن منصور ثوابه قائد المنطقة العسكرية الثالثة، إن القوات الحكومية تمكنت بمساندة أبطال القبائل في مأرب، من كسر وإفشال كل تلك الهجمات الانتحارية التي حاول من خلالها الحوثيون التوغل نحو عمق المدينة الواقعة في الشمال الشرقي من البلاد.

ونقلت صحيفة 26 سبتمبر الأخبارية التابع لدائرة التوجيه المعنوي بوزارة الدفاع اليمنية عن اللواء ثوابه القول، إن معظم تلك الهجمات الحوثية تركزت بصورة رئيسية على جبهات الكسارة والمشجح وجبل مراد وصرواح.

وقال المسؤول العسكري اليمني إن عام 2021م، مثّل محرقة حقيقية للحوثيين، قياسا بحجم الخسائر البشرية المهولة التي تكبدوها في مختلف جبهات القتال.

وأضاف إن جماعة الحوثي المدعومة إيرانيا، خسرت مايزيد عن عشرة آلاف قتيل سقطوا في صفوفها منذ يناير الماضي وحتى الان، سواء في المواجهات العسكرية المباشرة مع القوات الحكومية أو بضربات جوية لمقاتلات التحالف الذي تقوده السعودية.

وأرجع اللواء منصور ثوابه تلك الخسائر البشرية الكبيرة إلى التكتيك الذي ينتهجه الحوثيون في هجماتهم بالإعتماد على الأمواج البشرية والأنساق المتعددة، دون إكتراث بحجم الضحايا، وهو أسلوب قتال إيراني إعتمدته في حربها مع العراق، ويرتكز على الكثافة البشرية في الهجمات العسكرية.

ولفت إلى أن من يدير حرب الجماعة الحوثية، ومن يضع الخطط العسكرية لها ويشرف عليها، هم عناصر إرهابية تابعة للحرس الثوري الإيراني ومليشيا حزب الله، والذين دخلوا البلاد بطريقة غير شرعية، وقد سقط منهم قتلى وجرحى في معارك سابقة، حد قوله.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet