إيران: السعودية تبنت نهجاً جديداً بشأن الأزمة اليمنية

ديبريفر
2021-09-04 | منذ 3 أسبوع

على رضا عنايتي

طهران (ديبريفر) - قال مسؤول إيراني بارز، إن السعودية تبنت نهجاً جديداً إزاء الأزمة اليمنية.
وقال مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون الخليجية، علي رضا عنايتي، في مقابلة نشرتها صحيفة "اعتماد" اليوم السبت، "السعودية جادة في محادثاتها مع إيران، ولم تكن لدى الجانبين شروط مسبقة لبدء التفاوض".
 وأوضح أن الطرفين حتى اليوم أجريا ثلاث جولات من الحوار في العاصمة العراقية بغداد، وأن انعقاد الجولة الرابعة مرتبط بالتوقيت المناسب لكلا الجانبين.
وأكد أن حكومة طهران لا تعتقد أنها في حاجة إلى وسيط للتواصل مع الرياض.
ورجح الدبلوماسي الإيراني أن السعودية خلصت إلى أن الظروف في المنطقة وخارجها تغيرت وأصبحت ملائمة لتغيير النهج إزاء طهران وممارسة سياسات مبنية على الحوار.
وأضاف "أعتقد أن السعودية تبنت نهجا جديدا إزاء المنطقة وحل قضاياها.. بشكل عام بدا لي أن السعودية جادة إزاء حوارها معنا والقضايا التي تسعى إلى حلها معنا".
ولفت عنايتي إلى أن هذا النهج الجديد يتعلق على وجه الخصوص بالأزمة اليمنية.
وتابع "السعودية التي قادت التحالف ضد اليمن وتستمر الآن في محاصرة البلاد ، تتحدث اليوم عن مبادرة السلام ، بما في ذلك التفاوض على وقف إطلاق النار. لحل قضية اليمن، ووضع حد لهذه الحرب".
ورأى أنه ينبغي على  السعودية رفع الحصار عن اليمن أولاً ثم وقف إطلاق النار وبدء الحوار اليمني اليمني.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet