تظاهرة أمام الأمم المتحدة في صنعاء تطالب بمحاسبة المتورطين بمقتل السنباني

ديبريفر
2021-09-22 | منذ 1 شهر

من الوقفة الاحتجاجية

صنعاء (ديبريفر) - تظاهر المئات اليوم الأربعاء، أمام مقر الأمم المتحدة في العاصمة اليمنية صنعاء، للمطالبة بمحاسبة المتورطين في مقتل الشاب عبدالملك السنباني، في نقطة أمنية، عقب ساعات من وصوله إلى اليمن الذي غادره قبل 8 سنوات قضاها في الولايات المتحدة الأمريكية.
وقتل السنباني  (30 عاماً) على يد أفراد نقطة أمنية تتبع المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً في مديرية طور الباحة بمحافظة لحج أثناء مروره بالنقطة قادما من مطار عدن وهو في طريقه إلى صنعاء، ما أثار موجة غضب واسعة في الأوساط اليمنية بمختلف أطيافها، وحوّلتها إلى قضية رأي عام تطالب بالانتصار للضحية، ووضع حد للانفلات الأمني الذي تعيشه البلاد على نحو غير مسبوق .
وانطلق المتظاهرون الذين حملوا صور السنباني، من ميدان السبعين جنوبي  صنعاء، باتجاه مقر الأمم المتحدة مطالبين بتقديم  المتورطين إلى القضاء لينالوا جزاءهم.
ودعت أسرة السنباني في رسالة سلمتها للأمم المتحدة، إلى تقديم المجرمين للعدالة، ووضع حد لجميع عمليات القتل، وفتح مطار صنعاء الدولي أمام الرحلات التجارية.
وقالت الأسرة في رسالتها "نحن فقط لا نريد أن نرى عبدالملك آخر يقتل، وأم أخرى تحزن على ابنها الوحيد، وأخوات أخريات مكسورات، وأب آخر يركض خلف قتلة ابنه".
وكانت مصادر محلية أفادت بأن قيادة اللواء التاسع صاعقة الذي ينتمي إليه أفراد النقطة الأمنية المتسببة في مقتل السنباني، رفضت تسليم المتهمين للجهات المختصة أو التعامل مع لجنة تحقيق من خارج المجلس الانتقالي.
ويوم الثلاثاءوجه محافظ لحج أحمد تركي، بسرعة إستكمال جمع الإستدلالات في قضية مقتل السنباني، مشدداً خلال الاجتماع الموسع للجنة تقصي الحقائق بشأن الجريمة والجهات الأمنية والقضائية، على استيفاء الإجراءات القانونية اللازمة في ضبط الجناة وتقديمهم للمحاكمة لينالوا جزاءهم الرادع العادل وضرورة مضاعفة الجهود، لاستكمال التحقيق وضبط الجناة واحالتهم للقضاء، بحسب وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" بنسختها في الرياض. 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet