اليمن.. 130 قتيلا من القوات الحكومية والحوثيين في غضون 48 ساعة

ديبريفر
2021-09-29 | منذ 4 أسبوع

أرشيف

مأرب (ديبريفر) - لقي نحو 130 مقاتلا من قوات الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا ومسلحي جماعة أنصار الله (الحوثيين) مصرعهم خلال الـ48 ساعة الماضية في معارك مشتعلة هي الأعنف، بمحافظة مأرب، شمال شرقي البلاد.

ونقلت وكالة اسوشيتد برس عن مصادر ميدانية اليوم الثلاثاء، إن مواجهات عسكرية ضارية شهدتها عدد من جبهات القتال بمحافظة مأرب، وتركزت بشكل أكبر في الجبهات الجنوبية بمديريتي حريب والعبدية خلال اليومين الأخيرين، مخلفة 130 قتيلا غالبيتهم من الحوثيين.

وعادة ما يهاجم الحوثيون بموجات بشرية كبيرة من المقاتلين للضغط عى الخطوط الامامية للقوات الحكومية، وبالتالي يصبحون أهدافًا سهلة للطائرات الحربية التابعة للتحالف الذي تقوده السعودية.

وقالت وسائل إعلام موالية للحوثيين إن التحالف بقيادة السعودية شن أكثر من 30 غارة جوية على مقاتليهم في محيط مأرب خلال يوم واحد فقط،في مؤشر على إحتدام المعارك.

وصعدّت جماعة الحوثي منذ مطلع الشهر الحالي عملياتها العسكرية في محافظة مأرب، علاوة على فتح جبهات قتال جديدة في شبوة وأبين، بالتزامن مع تولي المبعوث الأممي الخاص لليمن مهامه بشكل رسمي، وذلك في محاولة إستباقية منها لتحقيق إختراق ميداني وازن من أجل تحسين أوراقها التفاوضية في المشاورات القادمة، وفق مراقبين.

وحاول الحوثيون منذ سنوات الاستيلاء على محافظة مأرب لاستكمال سيطرتهم على النصف الشمالي من البلاد، لكنهم واجهوا مقاومة شديدة من القوات الحكومية ومقاتلي القبائل في مأرب.

وفيما تضغط الأمم المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية من أجل وقف الهجوم على مأرب وإنهاء الحرب في اليمن، يطالب الحوثيون بإعادة فتح مطار صنعاء وميناء الحديدة دون شروط أو قيود قبل أي وقف لإطلاق النار أو الجلوس على طاولة التفاوض.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet