العثور على حقل كبير للألغام بحيس وخبراء يؤكدون أن تطهيره يتطلب وقت طويل

ديبريفر
2021-09-29 | منذ 2 شهر

الغام

الحديدة (ديبريفر) - قالت القوات المشتركة اليمنية المتمركزة بالساحل الغربي، يوم الثلاثاء، انها عثرت على حقل كبير للألغام الفردية في الريف الجنوبي لمحافظة الحديدة، الواقعة غرب البلاد.

وأوضحت إن الحقل يمتد على مساحات زراعية واسعة في الجهة الجنوبية الغربية من مدينة حيس تمتد لعدة كيلومترات، ويضم كميات كبيرة من الألغام الفردية المحرمة دوليا بموجب"معاهدة أوتاوا.

وذكر بيان رسمي للفريق الهندسي المتخصص بنزع الألغام التابع للقوات المشتركة، إن الحقل الذي تم العثور على امس الاثنين، يضم أيضا ألغاماً مضادة للدروع، لكن الجماعة الحوثية زودتها بدواسات ألغام فردية ما يجعلها أكثر فتكا بالمدنيين وبالأخص رعاة الماشية في المنطقة.

وذكر البيان أنه جرى زراعة الحقل بطريقة هندسية مزدوجة (ألغام فردية وأخرى مضادة للدروع) تضمن التفخيخ الكامل للأرض المستهدفة.

وباشرت الفرق الهندسية المتخصصة بشكل فوري عملية نزع وتفكيك الحقل، لكنه سيحتاج إلى بعض الوقت لتطهيره بشكل تام،حسبما جاء في البيان.

وتعد محافظة الحديدة،من أكثر المحافظات اليمنية خطرا، بسبب كثافة الألغام التي قامت جماعة أنصار الله (الحوثيين) بزراعة مساحات شاسعة من أراضيها وتحويلها إلى حقل مفخخ، فيما تشير المعلومات  أن نحو 6 آلاف مدنيا سقطوا مابين قتيل وجريح نتيجة الألغام الحوثية خلال الأعوام الثلاثة الماضية.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet