السلطة المحلية في مأرب اليمنية تناشد لإنقاذ 35 ألف مدني محاصر

ديبريفر
2021-10-11 | منذ 2 أسبوع

مأرب (ديبريفر) - ناشدت السلطة المحلية في محافظة مأرب شمال شرقي اليمن، مساء الأحد، الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي بالتدخل لإنقاذ 35 ألف مدني تحاصرهم جماعة أنصار الله (الحوثيين) منذ نحو 3 أسابيع.
وقال مصدر مسؤول في السلطة المحلية بمأرب في بيان، إن 35 ألف مدني في مديرية العبدية جنوبي مأرب يعيشون تحت الحصار والمخاطر والأوضاع الإنسانية الصعبة منذ ما يزيد عن 20 يوماً، وفقاً للموقع الرسمي للمحافظة على الإنترنت.
وأضاف المصدر أنه "تم منع دخول الاحتياجات الأساسية للمدنيين، وتعريضهم للقصف الصاروخي والمدفعي من قبل الحوثيين على منازلهم ومزارعهم بشكلٍ هستيري، ضمن جرائم الحرب والإبادة الجماعية"، حسب تعبيره.
ودعا الأمم المتحدة ومجلس الأمن والمبعوث الأممي إلى اليمن هانس غروندبرغ، إلى القيام بالواجب الأخلاقي والقانوني تجاه هذه المعاناة الإنسانية، والاستجابة لتلبية الاحتياجات الضرورية للمحاصرين.
ومنذ نحو 3 أسابيع، يحاصر الحوثيون مديرية العبدية بمحافظة مأرب من مختلف المنافذ، بعد أن صدت القوات الحكومية بإسناد من التحالف العربي، جميع هجماتهم التي استهدفت السيطرة عليها.‎
ومنذ بداية فبراير الماضي 2021، كثف الحوثيون هجماتهم في مأرب للسيطرة عليها، كونها أهم معاقل الحكومة والمقر الرئيس لوزارة الدفاع، إضافة إلى تمتعها بثروات النفط والغاز، وكذلك احتوائها على محطة مأرب الغازية التي كانت قبل الحرب تغذي معظم المحافظات بالتيار الكهربائي.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet