مصر تؤكد رفضها القاطع محاولات فرض أمر واقع بالقوة في اليمن

ديبريفر
2021-10-12 | منذ 1 أسبوع

القاهرة (ديبريفر) - أكدت جمهورية مصر العربية، إلتزامها بموقفها الثابت تجاه القضية اليمنية، والذي يرتكز على دعم الحكومة الشرعية، ودعم وحدة الدولة اليمنية واستقلالها وسلامة أراضيها.

وقال رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي، خلال جلسة محادثات مع نظيره اليمني معين عبدالملك، يوم الاحد بالقاهرة، أن بلاده ترفض محاولات فرض الأمر الواقع بالقوة، وتؤمن بأن الحل السياسي هو السبيل الأمثل للأزمة اليمنية.

وأعرب عن دعم القاهرة لكافة الجهود الرامية للتوصل إلى حل سياسي شامل للأزمة اليمنية، وبما يضمن وحدة وسيادة واستقلال اليمن، وفق المرجعيات الأساسية المتمثلة بالمبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني، وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة.

ولفت إلى ترحيب مصر بتشكيل الحكومة اليمنية الجديدة تنفيذاً لاتفاق "الرياض" ودعمها الجهود السعودية لتنفيذ كافة بنود الاتفاق كخطوة هامة في إطار التسوية السياسية الشاملة، فضلاً عن ترحيبها بالمبادرة السعودية الأخيرة المعلنة في مارس الفائت الحل الازمة اليمنية.

مبدياً استعداد بلاده لتقديم كافة أنواع الدعم الممكن للحكومة اليمنية، بمافي ذلك الدعم الفني، والتدريب، وإعداد الكوادر اليمنية في مختلف المجالات، فضلاً عن دعم المواطنين اليمنيين المقيمين في مصر، عبر تقديم كافة التسهيلات في الخدمات التعليمية والعلاجية أسوةً بأشقائهم المصريين .

وعبر مدبولي عن رفض مصر كل محاولات المساس بحرية وأمن الملاحة في الخليج العربي ومضيق باب المندب.

مشددا في السياق على ضرورة عدم المساس بهذا الشريان الملاحي الحيوي الذي يؤثر على الأمن والاستقرار الإقليميين والدوليين، حسب تعبيره.

وأشار المسؤول المصري إلى أهمية تنسيق الجهود المشتركة بين الدول المشاطئة للبحر الأحمر وخليج عدن في عملية تأمين الملاحة عبر مضيق باب المندب.

وأكد في ذات السياق،خطورة تداعيات خزان صافر النفطي العائم، الذي يشهد تسريبات نفطية على مدار الأعوام الستة الماضية بشكل يهدد البيئة والملاحة البحرية في البحر الأحمر وخليج عدن.

وشدد على ضرورة حشد الجهود الدولية لمواجهة هذه الكارثة البيئية، معرباً عن استعداد مصر لتقديم كافة سبل الدعم الفني اللازم في هذا الشأن.


من جانبه، أشاد رئيس الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا بعلاقات التعاون والأخوة التي تربط البلدين، معربا عن امتنان اليمنيين للدعم الذي قدمته وتقدمه جمهورية مصر العربية على مر التاريخ.

وأشار المسؤول اليمني إلى الظروف المعقدة والصعبة التي تؤدي فيها حكومته مهامها للعمل على تلبية تطلعات اليمنيين في الحياة الكريمة، بعيداً عن التدخلات الأجنبية، من أجل الحفاظ على القرار اليمنى، ووحدة وسيادة الدولة اليمنية.

وتطرق  إلى ملفات التعاون المقترحة مع مصر في مجالات البترول والغاز والكهرباء والاتصالات، لا سيما الاستفادة من تجربة مصر الناجحة في تطوير قطاع البريد، بالإضافة إلى مجالات الصحة والنقل البحري والجوي والتعليم.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet