اختطاف داعية إسلامي في حضرموت شرقي اليمن

ديبريفر
2021-10-12 | منذ 2 أسبوع

الداعية طاهر العطاس

حضرموت (ديبريفر) - اختطف مجهولون، اليوم الثلاثاء، الداعية الإسلامي طاهر بن حسين العطاس، من أمام منزله في مدينة تريم بمحافظة حضرموت، شرقي اليمن.
وقال الداعية الإسلامي الشهير علي زين العابدين الجفري، في منشور على صفحته الرسمية بموقع"فيسبوك"، "تم اختطاف العالم الداعية طاهر بن حسين العطاس من أمام منزله عند عودته من صلاة الفجر بمدينة تريم".
وأضاف: "أحمل مسؤولية عودته لزوجته وأطفاله سالما كلا من رئيس الدولة (عبد ربه منصور هادي) ونائبه (علي محسن الأحمر) والمحافظ (حضرموت، فرج البحسني)، وقيادة المنطقة العسكرية الأولى على وجه الخصوص؛ لأن الخاطفين توجهوا إلى منطقة (لم يذكرها) تقع تحت نفوذهم".
واستغرب الجفري تعرض العطاس للاختطاف، لافتا إلى أن الأخير "أبعد ما يكون عن السياسة، وجهده مرتكز على إصلاح الأسرة، ويحمل رسالة الدكتوراة في هذا التخصص".
والعطاس، أحد الدعاة ورجال الإصلاح البارزين في مدينة تريم، ويعتبر من الدعاة الإسلاميين الذين يتبنون المنهج الصوفي.
ولم يصدر تعليق فوري من السلطات المحلية في محافظة حضرموت، حول اختطاف الداعية العطاس، كما لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن اختطافه .
وتشهد حضرموت، الخاضعة لسيطرة الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، بين الحين والآخر عمليات اغتيال وتفجيرات تطال عدداً من رجال الأمن وقيادات مدنية وشخصيات اجتماعية ودعاة إسلاميين، دون أن تعلن أي جهة مسؤوليتها عن ذلك.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet