دعوة أمريكية لمجلس الأمن للضغط لإدخال الوقود إلى اليمن

ديبريفر
2021-10-15 | منذ 2 شهر

ميناء الحديدة

نيويورك (ديبريفر) - دعت الولايات المتحدة الأمريكية، يوم الخميس، مجلس الأمن الدولي إلى الضغط على السعودية والحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، وجماعة أنصار الله (الحوثيين)، لضمان إدخال وتوزيع الوقود في البلد الذي يشهد صراعاً منذ نحو سبع سنوات.
وقالت المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة ليندا توماس غرينفيلد، خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي "يجب علينا الضغط على الحوثيين والحكومة اليمنية والسعودية، لضمان إدخال وتوزيع الوقود في جميع أنحاء اليمن بأسعار يمكن أن يتحملها اليمنيون".
وأضافت: "لا يستطيع اليمنيون الحصول على الخدمات الأساسية، وهم محاصرون في دوامة من الانحدار (..) الوضع الإنساني والاقتصادي مريع والشعب اليمني يحتاج إلى مساعدتنا".
ويعاني اليمن من شح في الوقود، وخاصة المناطق الخاضعة لسيطرة جماعة أنصار الله (الحوثيين) في شمال وغربي البلاد، إذ تتهم شركة النفط اليمنية في صنعاء، بارجات التحالف "باختطاف كل سفن الوقود المخصصة للاستهلاك العام المتجهة إلى ميناء الحديدة واقتيادها شمالا إلى منطقة الاحتجاز الواقعة قبالة شواطئ جيزان حيث يتم تغييبها لفترات طويلة تصل في بعض الحالات إلى مايقارب عشرة أشهر ".
وكانت الحكومة اليمنية تقدمت بمبادرة لاستئناف دخول الوقود، لكنها قوبلت برفض جماعة الحوثيين .
وتشترط الحكومة اليمنية أن يتم إيداع كافة إيرادات السفن الداخلة إلى ميناء الحديدة، في حساب لا يخضع لسيطرة الحوثيين واستخدامها في تسليم رواتب الموظفين بعموم اليمن.
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet