المجلس الانتقالي يهدد بسحب ممثليه في الحكومة اليمنية

ديبريفر
2021-11-09 | منذ 4 أسبوع

المجلس الانتقالي الجنوبي - ارشيف

عدن (ديبريفر) - هدد المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا، اليوم الثلاثاء، بسحب وزرائه من حكومة الشراكة في اليمن، المشكلة بموجب اتفاق الرياض أواخر العام الفائت.

وقال في بيان رسمي عقب إجتماع إستثنائي لهيئة رئاسة المجلس، "نؤكد إن صبرنا قد بلغ مداه ولن يطول أكثر، وسنضطر الى اتخاذ موقف حاسم من استمرار مشاركتنا في هذه الحكومة".

وأتهم البيان من أسماه "الطرف الثاني"، في إشارة لقوى التحالف الحكومي، بمواصلة تعطيله لاستكمال تنفيذ بنود اتفاق الرياض بعد عامين من التوقيع عليه، والعمل على اضعاف دور حكومة التوافق.

وجدد رفض المجلس ما وصفه بـ" القرارات الأحادية غير التوافقية" التي صدرت عن الرئيس المعترف به دوليا بتعيين مدراء لشركة النفط ومصافي عدن، خلافا لما ينص عليه الاتفاق،حسبما جاء في البيان.

مضيفاً أن تلك القرارات "ستعمل على تعقيد وتأزيم الاوضاع بصورة أكبر، على نحو يؤدي الى احباط كل الجهود الصادقة المبذولة من قبلنا والأشقاء والاصدقاء لاستكمال تنفيذ الاتفاق"، حد تعبيره.

وحمّل المجلس الانتقالي،شركائه في الحكومة، مسؤولية التدهور المتسارع في الاوضاع الاقتصادية والخدمية والمعيشية على نحو كارثي يهدد حياة المواطنينا ويؤدي الى زعزعة الامن والاستقرار وتنامي نشاط الجماعات الارهابية الذي تجلى في عودة الاغتيالات والتفجيرات في محافظات الجنوب، وفقاً للبيان.

وطالب المجلس الانتقالي باعادة هيكلة وزارتي الدفاع والداخلية، والاسراع في تشكيل الوفد التفاوضي المشترك الذي سيشارك في المفاوضات المستقبلية مع الحوثيين.

كما دعا أيضا لسرعة إجراء تعيينات جديدة للمحافظين ومدراء أمن بمحافظات الجنوب، والتوافق على ادارة جديدة للبنك المركزي اعادة تشكيل المجلس الاقتصادي الاعلى، وهيئة مكافحة الفساد، والجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet